الوضع المظلم
الأربعاء ١٩ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • ثلاثة من أبناء هنية يقتلون بضربة جوية: الصراع يتصاعد بغزة

ثلاثة من أبناء هنية يقتلون بضربة جوية: الصراع يتصاعد بغزة
اسماعيل هنية

في تطورات الأزمة الحالية في قطاع غزة، أفادت وكالة شهاب للأنباء، التي تعتبر قريبة من حركة حماس، بأن ثلاثة من أبناء إسماعيل هنية، زعيم الحركة، قد قتلوا في ضربة جوية إسرائيلية.

ووفقاً للتقارير الإعلامية الفلسطينية، فقد قتل حازم وأمير ومحمد هنية، الذين هم أبناء رئيس المكتب السياسي للحركة، بالإضافة إلى ثلاثة من أقربائهم، في قصف إسرائيلي استهدف سيارة في مخيم الشاطئ غرب مدينة غزة.

اقرأ أيضاً: الأسد يرسل رسالة للولايات المتحدة: سوريا بعيدة عن حرب غزة

وفي الأربعاء، أعلن إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، عبر قناة الجزيرة القطرية، مقتل ثلاثة من أبنائه في ضربة جوية إسرائيلية في قطاع غزة.

وأكد هنية أن مقتل أبنائه لن يؤثر على مطالب الحركة بشأن وقف إطلاق النار. وقال: "مطالبنا واضحة ومحددة ولا تنازل عنها، وإذا كان العدو يعتقد أن استهداف أبنائي في ذروة المفاوضات وقبل أن يصل رد الحركة أن هذا سيدفع حماس إلى أن تغير موقفها فهو واهم".

وفي الأربعاء، اليوم الأول من عيد الفطر، استهدفت عمليات قصف إسرائيلية جديدة قطاع غزة، حيث تواصل إسرائيل حملتها العنيفة على حركة حماس الفلسطينية رغم الضغوط الدولية، فيما يحاول الوسطاء التوصل إلى هدنة، من دون جدوى.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!