الوضع المظلم
السبت ٢٠ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
  • تعزيز الدفاعات الأوكرانية: واشنطن تقرر إرسال نظام باتريوت ثانٍ

تعزيز الدفاعات الأوكرانية: واشنطن تقرر إرسال نظام باتريوت ثانٍ
منظومة الدفاع الجوي باتريوت

بعد فترة من المطالبات الملحة من أوكرانيا، يبدو أن الولايات المتحدة قد اتخذت قراراً بإرسال نظام صواريخ باتريوت للمرة الثانية إلى أوكرانيا.

وأفاد مسؤولان أمريكيان بأن إدارة الرئيس جو بايدن تعتزم إرسال نظام صواريخ باتريوت آخر إلى كييف لتقوية دفاعاتها الجوية، في ظل الهجوم الروسي المستمر على منطقة خاركيف شمال شرق البلاد.

وأكد المسؤولان أن بايدن أعطى موافقته على هذا التحرك، ولكن لم يتم الإعلان الرسمي بعد، على الرغم من أن البنتاغون قد قدم على نحو دوري وعلى مدار العامين الماضيين عدداً غير محدد من الصواريخ لكييف، حسبما ذكرت وكالة "أسوشييتد برس".

اقرأ أيضاً: ليندسي غراهام يدعو لمصادرة الأصول الروسية لدعم أوكرانيا

وأضافت الوكالة أن حلفاء آخرين، بما في ذلك ألمانيا، قدموا أنظمة دفاع جوي وذخائر متعددة.

وطلب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في وقت سابق من الشهر الماضي تزويد بلاده بأنظمة باتريوت إضافية، مشيراً إلى أنها ستساهم في مواجهة حوالي 3000 قنبلة تقصف بها روسيا أوكرانيا شهرياً.

وفي خطاب ألقاه في مدريد مؤخراً، أوضح زيلينسكي أن أوكرانيا تحتاج بشكل عاجل إلى سبع أنظمة دفاع جوي إضافية للتصدي للهجمات الروسية التي تستهدف البنية التحتية للكهرباء والمناطق المدنية، بالإضافة إلى الأهداف العسكرية، باستخدام القنابل الانزلاقية المدمرة.

وأكد أيضاً على ضرورة حماية خاركيف بمنظومتين دفاعيتين، خاصة بعد الهجوم الذي شنته القوات الروسية في 10 مايو، والذي ما زالت تعاني منه القوات الأوكرانية.

ويُذكر أن هذا القرار الأمريكي يأتي في وقت يستعد فيه مسؤولو الدفاع من الولايات المتحدة وأوروبا ودول أخرى لعقد اجتماعهم الشهري في بروكسيل يوم الخميس، لمناقشة الاحتياجات الأمنية لأوكرانيا.

وقد حثت الولايات المتحدة مراراً حلفاءها على تقديم منظومات دفاع جوي لأوكرانيا، لكن العديد منهم تردد في التخلي عن منظوماتهم ذات التكنولوجيا المتقدمة، خاصة دول شرق أوروبا التي تشعر بالقلق من التهديد الروسي.

وتشعر واشنطن أيضاً بالقلق بشأن التنازل عن العديد من منظوماتها الجوية، نظراً لأهميتها في حماية القوات الأمريكية وحلفائها حول العالم.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!