الوضع المظلم
الخميس ٠٩ / فبراير / ٢٠٢٣
Logo
  • بيليه.. إيقاف العلاج الكيميائي ووضعه بوحدة "الرعاية التلطيفية"

بيليه.. إيقاف العلاج الكيميائي ووضعه بوحدة
الأسطورة بيليه \ تعبيرية

ذكرت وسائل إعلام برازيلية، أن أسطورة كرة القدم الشهير بيليه يتلقى "الرعاية التلطيفية" عقب أن توقف عن الاستجابة للعلاج الكيميائي لسرطان القولون.

وذكرت صحيفة "فولها دي ساو باولو" أن الأطباء أوقفوا منح العلاج الكيميائي لبيليه ووضعوه على وحدة "الرعاية التلطيفية" حيث يجري علاجه فقط من أعراض مثل الألم وضيق التنفس، ويجري منح "للرعاية التلطيفية" للمرضى الذين اقتربوا من نهاية حياتهم.

اقرأ أيضاً: مونديال: نيمار يقترب من كسر رقم بيليه

ولم يقبل مستشفى "ألبرت أينشتاين في ساو باولو" تأكيد التقارير التي تفيد بتدهور الحالة الصحية للنجم البرازيلي البالغ من العمر 82 عاماً.

وكان تقرير طبي صدر، الجمعة، كشف أن أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه يعاني من عدوى في الجهاز التنفسي بيد أن حالته لا تزال مستقرة.

وأشار مستشفى ألبرت اينشتاين في ساو باولو إلى إن الأسطورة البالغ من العمر 82 عاماً سيبقى في المستشفى في غضون الأيام القليلة المقبلة لمواصلة العلاج، مردفاً أن الحالة الصحية العامة لبيليه تتحسن.

وبيّن التقرير "قام الفريق الطبي بتشخيص عدوى في الجهاز التنفسي يتم علاجها بالمضادات الحيوية، كانت الاستجابة جيدة وحالة المريض.. مستقرة مع تحسن عام في الحالة الصحية".

ودخل بيليه إلى المستشفى في ساو باولو يوم الثلاثاء، لإعادة تقييم علاجه من السرطان عقب إزالة ورم من القولون في سبتمبر 2021، وعرض المهاجم السابق، الخميس، صورة على موقع انستغرام يشكر فيها أنصاره على الرسائل الإيجابية التي تلقاها.

ويصنف الكثيرون بيليه على أنه أعظم لاعبي كرة القدم في كل العصور، وقد عانى من تدهور حالته الصحية بشكل متزايد في السنوات الأخيرة، وبيليه هو اللاعب الوحيد في تاريخ الكرة المستديرة الذي فاز بكأس العالم ثلاث مرات (1958 و1962 و1970)، وسجل أكثر من 1000 هدف قبيل اعتزاله عام 1977.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!