الوضع المظلم
السبت ٢٥ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
  • بيروت.. مشاجرة في الضاحية الجنوبية وحالة دهس مروعة

بيروت.. مشاجرة في الضاحية الجنوبية وحالة دهس مروعة
العلم اللبناني

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان، الثلاثاء، مقطع فيديو مروع يظهر إشكالاً وقع بين عدد من التلاميذ أمام إحدى المدارس في الضاحية الجنوبية لبيروت، وخلال العراك اقتربت سيارة تقودها سيدة، دهستهم قبل أن تترجل من المركبة وتغادر المكان مسرعة، تاركة الجرحى ممدين أرضاً، حيث حاول بعض المتواجدين إبعاد السيارة لانتشالهم.

وبحسب موقع الحرة، سجل الفيديو شخص كان يراقب الحادثة عن بعد، وتحفظ موقع الحرة على نشر الفيديو كاملاً نظراً لما يتضمنه من مشاهد قاسية.

اقرأ المزيد: عراك في معرض الكتاب ببيروت.. والسبب صورة قاسم سليماني

من جهتها، فإن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة، أصدرت بلاغاً أكدت من خلاله أن الإشكال حصل أمام مدرسة برج البراجنة الثانية الرسميّة المختلطة، موضحة أنه "بنتيجة المتابعة، تبيّن أنه في الساعة السادسة من يوم أمس حصل إشكال أمام المدرسة المذكورة بين أشخاص عدّة بينهم تلامذة، تخلله استعمال لآلات حادّة، وعند خروج إحدى المعلمات من المدرسة، قامت بدهسهم".

وذكر البلاغ "حضرت السيّدة إلى مركز فصيلة المريجة في وحدة الدرك الإقليمي وصرّحت أنها حين خرجت من مكان عملها تفاجأت بما يحصل أمامها، وأصيبت بنوبة عصبيّة وهي تقود السيّارة، من جراء مشاهدتها لإشكال كبير يتعارك فيه العشرات، ففقدت السيطرة على أعصابها، ما أدى إلى دهس مَن أمامها. وقد أصيب من جراء الحادث 4 أشخاص نقلوا إلى المستشفى للمعالجة، أُخرج منهم 2 في حين استبقي الآخران للمعالجة، ووضعهما الصحيّ مستقرّ".

وتابع: "تُركت المعلمة رهن التحقيق بناء على إشارة القضاء المختصّ، والتحقيق جارٍ".

وكان مندوب "الوكالة الوطنية للإعلام" أفاد في الأمس بأن الإشكال حصل بين تلامذة سوريّين استدعى خلاله أحد طرفي الإشكال أشخاصاً من آل زعيتر، ما أدى إلى تضارب بالسكاكين، وقد تزامن ذلك مع خروج المعلمة (ف. ز.) من المدرسة، ففوجئت بما يجري، وفقدت السيطرة على سيارتها.

ليفانت – الحرة

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!