الوضع المظلم
الأربعاء ٢١ / فبراير / ٢٠٢٤
Logo
بلينكن يحث إسرائيل على حماية المدنيين في غزة
بلينكن \ تعبيرية \ متداول

في زيارته الثالثة للمنطقة منذ اندلاع الحرب بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة، أجرى وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن محادثات مع القادة الإسرائيليين والفلسطينيين، اليوم الخميس، لبحث سبل تثبيت الهدنة المؤقتة التي تم التوصل إليها بوساطة مصرية وتحسين الوضع الإنساني في غزة.

وأكد بلينكن في لقائه مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في تل أبيب على دعم الولايات المتحدة لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، ولكنه شدد أيضا على ضرورة مراعاة الاحتياجات الإنسانية وحماية المدنيين في جنوب القطاع إذا استؤنف القتال، وقال بلينكن إن الهدنة تؤتي ثمارها في تحرير المحتجزين وإيصال المساعدات الإنسانية لغزة، وأنه يأمل في استمرارها.

اقرأ أيضاً: جهود مصرية وقطرية لتمديد هدنة جديدة لقطاع غزة

ونقلت وكالة أنباء العالم العربي عن مصدر مطلع على المفاوضات قوله إن الولايات المتحدة لعبت دورا حاسما في الضغط على إسرائيل لتمديد الهدنة يوما آخر، بهدف تسهيل عملية تبادل الأسرى بين الطرفين.

وبحسب المصدر، فإن حماس ستفرج عن 10 أسرى إسرائيليين غدا في مقابل يوم إضافي من وقف إطلاق النار، في حين ستطلق إسرائيل سراح 40 أسيرا فلسطينيا من سجونها.

ومن جانبه، التقى بلينكن الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله، وأعرب عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني وتعهده بتقديم مساعدة أميركية بقيمة 75 مليون دولار لإعادة إعمار غزة ودعم الأونروا.

وقال بلينكن إن الولايات المتحدة تدعم حل الدولتين وتحث إسرائيل على اتخاذ خطوات فورية لمحاسبة المستوطنين المتطرفين على العنف بالضفة الغربية ومنع التهجير القسري للفلسطينيين، وأضاف بلينكن أنه يريد تعزيز العلاقات مع السلطة الفلسطينية وإعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!