الوضع المظلم
الخميس ٣٠ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
  • بقايا نظام البشير تستغل الانقلاب بالسودان.. لإخلاء رموزها

بقايا نظام البشير تستغل الانقلاب بالسودان.. لإخلاء رموزها
الرئيس السابق عمر البشير المسجون في الخرطوم منذ الإطاحة به في أبريل 2019.

ذكرت مصادر أمنية في السودان يوم الأحد، بأنه قد الإفراج عن إبراهيم غندور رئيس حزب البشير، وأشارت مصادر قناة العربية، بأن المفرج عنهم من نظام البشير سبق وصدر قرار بإطلاقهم في 8 سبتمبر الماضي، بينما أقال قائد الجيش السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، النائب العام في السودان عقب قرار بالإفراج عن مجموعة من منتسبي نظام البشير.


وأشارت وسائل إعلام سودانية إلى إفراج السلطات المختصة عن عدد من القيادات النظام السابق، الذين تم اعتقالهم قبل أشهر، وتضمن الإفراج اللواء أمن عمر نمر معتمد الخرطوم الأسبق، والمهندس فتح الرحمن محمد إبراهيم وخالد محمد خير وخمسة آخرين.


اقرأ أيضاً: السودان..الشرطة تنفي إطلاق النار على المتظاهرين

جاء ذلك فيما عاد الهدوء الحذر لمعظم شوارع العاصمة السودانية الخرطوم، الأحد، وذلك بعيد تظاهرات حاشدة في مدن عدة دعا إليها تجمع المهنيين وقوى الحرية والتغيير بجانب نقابات.


وضمن تطور مهم، أشارت بعض الأنباء غير المؤكدة، القادمة من السودان، إلى أن السلطات هناك استدعت السفير البريطاني في الخرطوم، جايلز ليفر، عقب تصريحات صرح فيها إن بلاده "تدين بشدة" الإجراءات التي اتخذها الجيش في السودان، كما طالب إلى "إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين".


علم-السودان

وكان الشعار الأساسي لتظاهرات السبت هو "الردة مستحيلة"، ضمن إشارة إلى رفض العودة لما قبل الانتفاضة التي تواصلت شهوراً، وانتهت بإسقاط الرئيس السابق عمر البشير في نيسان/أبريل 2019، وتشكيل سلطة انتقالية من المدنيين والعسكريين منوطة بها إدارة شؤون البلاد إلى حين تسليم الحكم إلى حكومة منتخبة ديمقراطياً عام 2023.


ليفانت-العربية

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!