الوضع المظلم
الأربعاء ١٩ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • بشار الأسد: "الثوار" لم يطلقوا صاروخًا واحدًا من أجل كرامة أهل غزة

  • بشار الأسد ينتقد المعارضين ويتجاهل الأزمة في غزة
بشار الأسد:
بشار الأسد

رئيس النظام السوري، بشار الأسد، انتقد المعارضين له بسبب عدم تصديهم للأزمة في غزة بحجة عدم إطلاقهم أي صواريخ تضامنية. وخلال كلمته في اجتماع للجنة المركزية لحزب البعث، وصف المعارضين بأنهم "ثيران الثورة"، مشيراً إلى أنهم لم يظهروا التضامن مع غزة مثلما فعلوا مع القضية السورية في الكونغرس.

واستغل بشار الأسد كلمته في "الاجتماع الموسع للجنة المركزية لحزب البعث"، أمس السبت، ليصف المناهضين له بـ"ثيران الثورة"، قائلاً: "إن الثوار لم يطلقوا صاروخاً واحداً من أجل كرامة أهل غزة".

وتابع: "لم نر الخونة يذهبون كالقطعان إلى الكونغرس للمطالبة بقانون لمحاسبة إسرائيل، إنما ذهبوا من أجل قانون لمحاسبة سوريا".

وأضاف: "لم نسمع بثيران الثورة الذين سُمّوا بالثوار، أنهم أطلقوا صاروخاً واحداً من أجل كرامة أهل غزة، أو تصريح أو تظاهرة مع لافتات دعماً لهم".

اقرأ المزيد: تحركات عسكرية في دمشق: توجهات وتطورات في المنطقة الجنوبية

ردود الفعل على هذه التصريحات كانت سريعة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث نفت المزاعم وأكدت وجود تظاهرات داعمة في مناطق سيطرة المعارضة بشمال غرب سوريا. يُشير النشطاء إلى أن المعارضة السورية تبعد مسافات كبيرة عن الحدود مع إسرائيل، وبالتالي لا يمكنها المشاركة بشكل مباشر في التصعيد ضد إسرائيل.

رغم أن النظام السوري يُعتبر جزءًا من محور المقاومة، إلا أنه لم يشارك بشكل مباشر في النزاع الحالي مع إسرائيل، سواء عسكرياً أو سياسياً. يظهر الأسد كمن يتجاهل الأحداث في غزة، وكأنها لا تؤثر عليه، وهذا قد يعود جزئياً إلى رغبته في الحفاظ على استقرار نظامه، وعدم رغبته في دخول صراع جديد مع إسرائيل.

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!