الوضع المظلم
الثلاثاء ١٨ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
  • بالتعاون مع أكاديمية الشارقة للكريكيت.. الشارقة للفنون تستضيف بطولة كريكيت للصغار

  • صورة من عمل «عبر خط الطبشور» (2015) للفنان غاري سيمونز
بالتعاون مع أكاديمية الشارقة للكريكيت.. الشارقة للفنون تستضيف بطولة كريكيت للصغار
بالتعاون مع أكاديمية الشارقة للكريكيت.. الشارقة للفنون تستضيف بطولة كريكيت للصغار

تنظم مؤسسة الشارقة للفنون بالتعاون مع أكاديمية الشارقة للكريكيت بطولة كريكيت للصغار، تقام يومي 26 و27 مايو/ أيار 2023، في ساحة المريجة.

وسيقوم لاعبو الكريكيت الصغار من الأكاديمية (7 – 11 سنة) بالتنافس في هذه البطولة التي تعيد إحياء المشروع الفني «عبر خط الطبشور» (2015) الذي شارك في بينالي الشارقة 12، وصمّمه الفنان غاري سيمونز على شكل ملعب كريكيت بيضاوي مصغّر.

تأتي هذه البطولة في إطار سعي المؤسسة الدائم لتفعيل الأعمال الفنية في الأماكن العامة في إمارة الشارقة، وجعلها جزءاً من حياة قاطنيها، عبر مبادرات عمل عليها وأنشأها فنانون خصيصاً لهذه المدينة خلال دورات بينالي الشارقة المتعاقبة أو فعاليات المؤسسة السنوية.

وقالت الشيخة نورة المعلا مدير التعليم والأبحاث في مؤسسة الشارقة للفنون: «نأمل أن تعزز هذه البطولة أواصر الروح المجتمعية والرياضية بين محبي الكريكيت الذين يعيشون في الشارقة، وفي الوقت ذاته إعادة إحياء هذا العمل الفني وجعله متاحاً للجميع. كما أن شاركتنا مع الأكاديمية تؤكد التزامنا برفد الثقافة الثرية للشارقة والإمارات من خلال تقديم نهج ورؤية تشاركية للفن».

أما خلف بوخاطر الرئيس التنفيذي لإستاد الشارقة للكريكيت، فقال: «يسعدني أن أتوجه بأطيب الأمنيات لفريق الأكاديمية خلال تحضيراتهم لهذه البطولة التي تسعى إلى تطوير مهارات الصغار، وإنه لمن دواعي سرورنا التعاون مع مؤسسة الشارقة للفنون في تنظيم بطولة من شأنها الترويج لهذه الرياضة ومنح الفرصة للاعبيها الصغار الموهوبين لإظهار قدراتهم ومهاراتهم. نحن فخورون بأن نكون جزءاً من هذه المبادرة ونتمنى لجميع المشاركين فيها كل التوفيق».

يقوم عمل «عبر خط الطبشور» على اهتمام سيمونز بالرسم والرياضة، مستنداً في الوقت نفسه إلى اهتمامات الناشئة في الشارقة، ويأتي على شكل ملعب بيضاوي صمم لأطفال الحي، وفوق أرضيته اقتباسٌ من كتاب سي أل أر جيمس العائد للعام 1963 بعنوان «خلف الحدود»، يحدد حدود الملعب بأربع لغات، سائلاً: «ما الذي يعرفونه عن الكريكيت، الكريكيت وحده هو الذي يعرف؟». سؤال جيمس نفسه مستوحى من قصيدة روديارد كيبلينغ «الراية الإنجليزية»: «ما الذي يعرفونه عن إنجلترا، إنجلترا وحدها هي التي تعرف؟».

كُتب الاقتباس بالعربية والإنجليزية والمالايامية والأوردو، سائلاً من يلعبون اللعبة أن يفهموا دلالاتها الثقافية والسياسية، وأكثر من ذلك، ما الذي يعرفونه عن معنى الكريكيت في ثقافات تتجاوز بلادهم التي يأتون منها. يسعى سيمونز إلى تحفيز المشاهدين على طرح الأسئلة حول مغزى الكريكيت في السياق العرقي والطبقي، في مسقط رأسهم، وأكثر من ذلك أن ينظروا أبعد من قواعد اللعبة ويتأملوا معناها السياسي الأوسع.

تقام هذه البطولة على مدار اليومين بين الساعة الخامسة والتاسعة مساءً، وهي مجانية ومتاحة للجميع ممن يرغبون في الحضور وتشجيع المشاركين.

حول مؤسسة الشارقة للفنون

تستقطب مؤسسة الشارقة للفنون طيفاً واسعاً من الفنون المعاصرة والبرامج الثقافية، لتفعيل الحراك الفني في المجتمع المحلي في الشارقة، الإمارات العربية المتحدة، والمنطقة. وتسعى إلى تحفيز الطاقات الإبداعية، وإنتاج الفنون البصرية المغايرة والمأخوذة بهاجس البحث والتجريب والتفرد، وفتح أبواب الحوار مع كافة الهويّات الثقافية والحضارية، وبما يعكس ثراء البيئة المحلية وتعدديتها الثقافية. وتضم مؤسسة الشارقة للفنون مجموعة من المبادرات والبرامج الأساسية مثل «بينالي الشارقة» و«لقاء مارس»، وبرنامج «الفنان المقيم»، و«البرنامج التعليمي»، و«برنامج الإنتاج» والمعارض والبحوث والإصدارات، بالإضافة إلى  مجموعة من المقتنيات المتنامية. كما تركّز البرامج العامة والتعليمية للمؤسسة على ترسيخ الدّور الأساسي الذي تلعبه الفنون في حياة المجتمع، وذلك من خلال تعزيز التعليم العام والنهج التفاعلي للفن.

ليفانت - خاص

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!