الوضع المظلم
الثلاثاء ١٦ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • الموت يغيّب عملاق المسرح البريطاني "بيتر بروك"

الموت يغيّب عملاق المسرح البريطاني
بيتر بروك/ مواقع التواصل

غيّب الموت البريطاني بيتر بروك، أسطورة المسرح وأحد أبرز مخرجي الخشبة في القرن العشرين، إذ توفي أمس السبت عن 97 عاماً، بحسب ما أفاد مقربون منه، اليوم الأحد.

وتميّز هذا المسرحي الكبير، الذي ولد في بريطانيا وأمضى قسماً كبيراً من مسيرته الفنية في فرنسا حيث أسس مسرح "ليه بوف دو نور"، بأنه أحدث تجديداً في فن الإخراج المسرحي محرراً إياه من الديكورات التقليدية. 

اقرأ المزيد: موليير.. 400 عام وما يزال النجمَ الأبرز في المسرح الفرنسي

بروك من مواليد مدينة لندن عام 1925، وهو من أصل ليتواني، إذ كان والداه قد هاجرا إلى بريطانيا وأقاما فيها قبل ولادته.

وكان يعيش في فرنسا منذ سنوات عديدة، حيث أسس المركز الدولي للبحث المسرحي الذي تحوّل لاحقاً إلى المركز الدولي للإبداع المسرحي، ومقرّه في مسرح «بوف دو نورد»، في شمال العاصمة الفرنسية باريس.

وفي كل مكان تحلّ به فرقة بيتر بروك المسرحية تلقى الكثير من النجاح، وما يتفق عليه الجميع أن بروك عراب للفن وآخر عمالقة المسرح، وكان دائماً في قلب النقاشات حول هدفه ووظيفته في الثقافة. وقد لخّص بروك في إجابة صحافية له عمله بالقول "ما أدركه جيداً هو أن الاكتشافات التي وصلت إليها من خلال العمل كانت لبعض النماذج الأساسية من البشر وللعلاقات الإنسانية".

ليفانت -وكالات 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!