الوضع المظلم
الثلاثاء ٢٩ / نوفمبر / ٢٠٢٢
Logo
  • الطبيعة غاضبة.. وسوتشي تفيض للمرة الثانية خلال شهر

الطبيعة غاضبة.. وسوتشي تفيض للمرة الثانية خلال شهر
ألمانيا.. قتلى ومفقودون ضحية العواصف والفيضانات1

أطلقت صفارات الإنذار في منطقة سوتشي بجنوب روسيا الليلة الماضية، عقب أن فاضت مياه أنهار نتيجة أمطار غزيرة تهطل للمرة الثانية هذا الشهر، وبعد أن أدت مياه الفيضانات إلى إغلاق طريق سريع. الطبيعة 


وأوردت وكالة تاس الروسية للأنباء عن وزارة الطوارئ ذكرها، إن الصفارات التي تردد صداها في مناطق بالقرب من مدينة سوتشي، حيثما نظمت دورة الألعاب الأولمبية الشتوية عام 2014، كانت بمثابة تحذير للسكان، بيد إنه من غير المزمع القيام بعمليات إجلاء في الوقت الراهن.


اقرأ أيضاً: أمريكا تقاطع جلسات “سوتشي”.. ومراقبون من دول الجوار السوري

وكانت قد تسببت الأمطار الغزيرة في فيضانات شديدة بالمنطقة نفسها هذا الشهر، حيث غمرت المياه طرقاً لعدة أيام، بينما اجتاحت الفيضانات كذلك منطقة الشرق الأقصى الروسي يوم الجمعة، وألحقت أضراراً بجسر على خط السكك الحديدية العابرة لسيبيريا، ما أدى إلى تعليق حركة مرور القطارات على شريان للنقل له ضرورة كبيرة بالنسبة للاقتصاد الروسي.


وغضب الطبيعة هذا لا يقتصر على روسيا، ففي منتصف الشهر الجاري، كانت مناطق أوروبية على موعد مع فيضانات مشابهة، حيث فقد المئات في المانيا، فيما عنونت صحيفة "بيلد" اليومية الاكثر قراءة في ألمانيا صفحتها الاولى بـ"فيضانات الموت"، عقب هطول أمطار غزيرة في مناطق عدة، أدت إلى أضرار مادية وزرعت هلعاً بين السكان الذين فوجئوا بالفيضانات.


بينما أعلنت السلطات المحلية في إقليم والونيا جنوب بلجيكا بتاريخ السادس عشر من يوليو الجاري، عن ارتفاع أعداد ضحايا الفيضانات إلى 15 شخصا بالإضافة إلى أكثر من عشرة مفقودين.


https://www.facebook.com/watch/?extid=NS-UNK-UNK-UNK-AN_GK0T-GK1C&v=992724071485461

فيما قدرت الخسائر المادية الناجمة عن الفيضانات جنوب شرقي هولندا بمئات ملايين اليورو، ونقل موقع NL Times عن دان بريفو عمدة مدينة فالكنبورغ في مقاطعة ليمبورغ قوله، إن ارتفاع منسوب المياه في نهر غيول تسبب في فيضانات عارمة، مشيرا إلى أن الخسائر المادية الناتجة عنها في مدينته تقدر بـ400 مليون يورو، وأن الأضرار التي ألحقتها الفيضانات بالمباني تشكل نصف هذا المبلغ، أما النصف الآخر فيأتي من خسائر المصانع.


والاسبوع الماضي، لقي 25 شخصا على الأقل حتفهم جراء فيضانات اجتاحت إقليم خنان وسط الصين، 12 منهم قضوا غرقاً في مترو الأنفاق بعاصمة الإقليم، التي شهدت أشد هطول مطري منذ ألف عام حسب خبراء الأرصاد.


ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!