الوضع المظلم
الأربعاء ٢٢ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
  • السيسي والبرهان يؤكدان تضامن مصر والسودان بمواجهة التحديات

السيسي والبرهان يؤكدان تضامن مصر والسودان بمواجهة التحديات
البرهان والسيسي \ تعبيرية \ متداول

في زيارة رسمية إلى القاهرة، التقى رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان بنظيره المصري عبد الفتاح السيسي، وبحثا سبل تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون في مختلف المجالات، إضافة إلى القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وأعرب السيسي عن حرص مصر على دعم أمن واستقرار السودان في ظل الأزمة الحالية التي يمر بها، والتي تشهد نزاعاً مسلحاً بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع، والتي تسببت في تشريد مئات الآلاف من المواطنين السودانيين.

وأكد السيسي على ضرورة الحفاظ على وحدة الصف السوداني والتوصل إلى حل سلمي للنزاع، مشيراً إلى أن الأمن القومي لمصر والسودان مرتبط بشكل وثيق.

ووعد السيسي بمواصلة تقديم الدعم الكامل للسودان في مجالات الاستقرار السياسي والأمني والاقتصادي، وتخفيف الآثار الإنسانية للنزاع على الشعب السوداني.

اقرأ أيضاً: البرهان يتوعد: الحرب مستمرة حتى تحرير كل شبر من السودان

من جانبه، أشاد البرهان بالدعم المصري للسودان، وقال إنه يعكس الروابط التاريخية الممتدة بين البلدين، والتي تجسدت في الدور المصري في استقبال المواطنين السودانيين الفارين من الصراع، وتوفير الخدمات الصحية والتعليمية لهم.

وأعرب البرهان عن تقديره لموقف مصر الداعم لتحقيق تطلعات الشعب السوداني نحو الأمن والاستقرار والديمقراطية.

وتناول اللقاء بين الرئيسين آخر مستجدات القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك الأوضاع في قطاع غزة، الذي يشهد تصعيداً عسكرياً بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل.

وأكد الجانبان على ضرورة وقف إطلاق النار وإنفاذ المساعدات الإنسانية بشكل فوري، والعمل على إحياء عملية السلام العادلة والشاملة.

وكان البرهان قد وصل إلى مصر بوقت سابق الخميس، في زيارة هي الثانية له منذ توليه رئاسة المجلس السيادي في السودان في أغسطس 2023، بعد اتفاق بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير، وكان في استقباله السيسي في مطار القاهرة.

وقبل زيارته لمصر، كان البرهان قد زار العاصمة الليبية طرابلس الاثنين، حيث التقى القيادة الليبية لمناقشة تطورات الأوضاع في السودان، وسبل تعزيز العلاقات الاقتصادية والسياسية والعسكرية بين البلدين.

وقال إنه اتفق مع رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي على معاملة اللاجئين السودانيين مثل الليبيين في جميع المجالات.

وتعد العلاقات المصرية السودانية علاقات راسخة وشراكة استراتيجية، تستند إلى الارتباط الجغرافي والتاريخي والثقافي والإنساني بين البلدين، وتشهد تطوراً وتنوعاً في مختلف المجالات، خاصة في ظل التحديات الإقليمية والدولية التي تواجههما.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!