الوضع المظلم
الجمعة ٢٤ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
  • السودان يفتح المعابر للمساعدات الإنسانية.. ويؤكد أهمية مباحثات جدة

السودان يفتح المعابر للمساعدات الإنسانية.. ويؤكد أهمية مباحثات جدة
الجيش السوداني \ تعبيرية \ متداول

أعلن وزير الخارجية المكلف في السودان، اليوم الثلاثاء، أن بلاده مستعدة لاستئناف مباحثات جدة، مؤكدا الالتزام بذلك.

وفي مقابلة مع “العربية/الحدث”، أكد حسين عوض علي أن أي حوار في المستقبل لن يكون ناجحاً دون التزام من قبل قوات الدعم السريع، مشيرا إلى أن المدينة الواقعة على البحر الأحمر تعتبر منبراً هاماً للمباحثات السودانية.

وأضاف “لن نسمح بمنبر آخر للحوار يهدم منبر حوار مدينة جدة”.

وفي الوقت نفسه، أوضح الوزير المكلف لخارجية السودان أن حكومة بلاده فتحت كل المعابر للمساعدات الإنسانية ولم تعرقلها أو تغلقها.

اقرأ أيضاً: ميثاق السودان: الرؤية الجديدة للقوى السياسية والمدنية لإدارة الفترة الانتقالية

يشار إلى أن السودان غرق منذ أكثر من عام في صراع بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان والدعم السريع التي يتزعمها محمد حمدان دقلو، ما أدى إلى مقتل آلاف السودانيين.

كذلك دفعت الحرب البلاد، التي يصل مجموع سكانها إلى 48 مليون نسمة، إلى حافة المجاعة، ودمرت البنى التحتية المتهالكة أصلاً، وتسببت بتشريد أكثر من 8.5 مليون شخص، وفق الأمم المتحدة.

ولم تؤدي حتى الآن جميع المساعي الدولية في حث الفرقاء على التفاوض بشكل مباشر من أجل الوصول لحل سياسي يعيد السودان إلى مساره الديمقراطي ويوقف الحرب على الرغم من المفاوضات التي جرت في مارس 2023 بجدة، وأسفرت إلى وضع إعلان مشترك وافق عليه الفرقاء المتحاربون من أجل وقف النار وإدخال المساعدات، والانسحاب من بعض المواقع الاستشفائية وغيرها.

بيد أن شيئاً من تلك التعهدات لم ينفذ بشكل كلي لاحقاً، واستمرت المواجهات بين القوتين العسكريتين ولا تزال حتى الساعة.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!