الوضع المظلم
الأربعاء ١٩ / يونيو / ٢٠٢٤
Logo
السعودية.. خطوة جديدة لمنع تمويل التطرف والإرهاب
المملكة العربية السعودية / أرشيفية

عمدت رئاسة أمن الدولة السعودية، إلى إصدار تنبيه من التبرع لجهات خارجية مجهولة، مؤكدةً على أن ذلك التبرع يعرض المتبرع للمحاسبة، تبعاً للأنظمة المعمول بها في المملكة.

وخلال مقطع فيديو عرضته على منصات التواصل الاجتماعي، بينت رئاسة أمن الدولة أن "من يريد التبرع للخارج، فإن الجهة الوحيدة المصرح لها بإيصال التبرعات لخارج السعودية، هي مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية".

اقرأ أيضاً: السعودية.. الإلزام بارتداء الكمامة وتطبيق إجراءات التباعد في جميع الأماكن

وتعتبر الخطوة السعودية، هامة من جهة حصر تمويل التنظيمات المتطرفة والإرهابية، حيث قد يستغل هؤلاء عواطف ومشاعر الآخرين عبر استعطافهم، أو من خلال استغلال النزعات الدينية، بغية الحصول على الأموال والتبرعات.

ولجأت السعودية مؤخراً إلى إجراءات عدة لمواجهة الخطاب المتطرف، وتنظيمات الإسلام السياسي، آخرها في منتصف نوفمبر الماضي، عندما دعت السلطات السعودية، خطباء المساجد، إلى تنبيه المواطنين من تنظيم "الأحباب"، ضمن جملة من التوجيهات السابقة للتحذير من التنظيمات والأحزاب المتطرفة كتنظيم "الإخوان" و"السرورية".

علم السعودية/ أرشيفية

وذكر المفتي العام للسعودية، عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ، وقتها، في بيان عرضته الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء على موقع "تويتر"، إن جماعة التبليغ والدعوة "هم أناس سلكوا مسلك التصوف في كثير من أحوالهم، ويهتمون بالأذكار"، وأردف أن تلك الجماعة "توشك أن تكون مرجعيتها وثنية"، مشدداً على حرمة المشاركة معهم حتى يلتزموا بـ"الكتاب والسنة".

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!