الوضع المظلم
الإثنين ٠٤ / مارس / ٢٠٢٤
Logo
  • الخامنئي يتهرب من المسؤولية عن هجوم حماس.. وواشنطن: أنتم متواطئون

الخامنئي يتهرب من المسؤولية عن هجوم حماس.. وواشنطن: أنتم متواطئون
الخامنئي \ تعبيرية \ متداول

ذكر جوناثان فاينر، نائب مستشار الأمن القومي الأميركي، يوم الثلاثاء، إن إيران متواطئة على نطاق واسع في الهجوم المباغت وغير المسبوق الذي شنته حركة حماس الإخوانية، على إسرائيل وخلّف أكثر من 1000 قتيل.

ولفت فاينر خلال مقابلة مع شبكة "سي بي أس" الأميركية: "ما يمكنني قوله دون أدنى شك هو أن إيران متواطئة على نطاق واسع في هذه الهجمات"، مردفاً: "كانت إيران الداعم الرئيسي لحماس منذ عقود، لقد قدموا لهم الأسلحة، والتدريب، والدعم المالي".

اقرأ أيضاً: مثال لفشل الولايات المتحدة.. بوتين مُعقباً على التصعيد بغزة

وأكمل: "ولذلك، فيما يتعلق بالتواطؤ الواسع، نحن واضحون للغاية بشأن دور إيران".

بيد أنه استدرك بالقول: "ما لم نره بعد في هذه اللحظة وما زلنا ننظر إليه عن كثب هو أدلة على تورط مباشر في الهجوم الحالي، وهو ما تفعله أيضاً القوات الإسرائيلية".

وكان قد تهرب المرشد الإيراني علي خامنئي في وقت سابق، الثلاثاء، من ضلوع طهران في هجوم حماس، لكنه كرر بالدعم الإيراني للفلسطينيين.

وزعم خامنئي إن إيران غير منخرطة في الهجوم الذي شنته حماس على إسرائيل مطلع الأسبوع، بيد أنه أثنى بما وصفها بأنها هزيمة عسكرية واستخباراتية "لا يمكن محوها" لإسرائيل.

وكان دور إيران في هجوم حماس قد شغل حيز من التصريحات السياسية والتقارير الإعلامية في واشنطن خلال الأيام الماضية.

فيما نوّه وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، إلى إنه لا يرى دليلاً على وقوف إيران وراء الهجوم، ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن مسؤولين أمنيين إيرانيين ساعدوا في التخطيط له.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!