الوضع المظلم
الخميس ٣٠ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
الإرهاب الداخلي يؤرق بال وزير الأمن الأمريكي
اقتحام الكابيتول. متداول

كشف وزير الأمن الداخلي الأمريكي، أليخاندرو مايوركاس، أنّ "الإرهاب الداخلي هو أحد أكبر التهديدات التي تواجه الولايات المتحدة، خصوصاً أنّ تهديده ما يزال قائماً". الإرهاب 


وصرّح مايوركاس خلال حديث لشبكة CNN، أنّ "رؤية التمرد وأعمال 6 يناير المروعة، لم تكن مدمرة على المستوى الشخصي فحسب، بل أوجدت في داخلي التزاماً بمضاعفة جهودنا لمحاربة الكراهية ومحاربة أحد أكبر التهديدات التي نواجهها حالياً على وطننا، وهو الإرهاب المحلي".


اقرأ أيضاً: ترامب يتوجه للمُحاكمة.. و50% من الأمريكيين يؤيدون إدانته


وأكد مايوركاس، على أنّ تهديد الإرهاب المحلي "مستمر"، مشدداً أنّ الوزارة ستواصل العمل مع شركائها على مستوى الدولة والشركاء المحليين لمكافحته، مضيفاً: "أحد التحديات التي نواجهها هو تحديد الخط الفاصل بين خطاب الكراهية والعمل البغيض".


من جهة ثانية، عدّ مايوركاس، الذي سيترأس فريق العمل الخاص بلم شمل العائلات المشتتة على الحدود الأمريكية المكسيكية، أنّ "قسوة الإدارة السابقة انتهت"، قائلاً: "أنا أب وزوج وابن وأخ.. لم أسمع من قبل ألماً أقسى من تفريق العائلات"، مشيراً إلى أنّ "مسؤوليتنا هي لم شمل العائلات ودعم وتسهيل تعافيهم". الإرهاب 


ترامب


وكان أنصار ترامب قد اقتحموا مبنى الكابيتول، في 6 يناير، لتعطيل جلسة المصادقة على الانتخابات الرئاسية التي أدّت إلى فوز جو بايدن، واجتاز المحتجون الحواجز الأمنية واصطدموا مع سلطات الأمن في الكونغرس الأمريكي، ما أدّى إلى مقتل 5 أشخاص وإصابة أكثر من 50 شرطياً واعتقال 68 شخصاً على الأقل من أنصار ترامب. الإرهاب 


ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!