الوضع المظلم
الأربعاء ٢٥ / مايو / ٢٠٢٢
Logo
  • الإدارة الذاتية: "تسويات" النظام السوري في شمال شرق سوريا مسكنات لاتعالج الأزمة

الإدارة الذاتية:
الإدارة الذاتية

قال الرئيس المشترك للمجلس التنفيذي في "الإدارة الذاتية" لشمال شرقي سوريا، عبد حامد المهباش، أن "التسويات" والمصالحات التي تجريها حكومة النظام في المنطقة لا تعدو كونها مسكنات ومهدئات ولا تعالج الأزمة.

في تصريحات نقلتها صفحة "الإدارة الذاتية" على "فيس بوك"، يوم أمسِ الأحد، قال عبد حامد المهباش إن "سلطة دمشق يجب ألا تتجاهل حقيقة الأزمة السورية وتضعها في نصابها الحقيقي، فهذه التسويات والمصالحات لا تعدو كونها تصويرًا خاطئًا للأزمة السورية، وهي عبارة عن مسكّنات ومهدّئات، ولا تعالج الأزمة".

وأكد المهباش بأن الإدارة الذاتية ومنذ التأسيس، تسعى لحل الأزمة السورية حلاً سياسياً متمثلاً بالحوار، بينما تتمسك حكومة النظام بالحل العسكري، وتُقدم تسويات ومصالحات يرفضها الشعب السوري بجميع أشكاله ومكوّناته".

الرقة.. قتلى وجرحى من قوات النظام في هجوم جديد لداعش/ أرشيفية

ودعا الأهالي في شمال شرقي سوريا إلى توخي الحذر من هذه "التسويات"، "لأنكم أصحاب حق ولستم مذنبين تطالبون بالعفو لذنب اقترفتموه، وما تطالبون به حق، ويجب أن تكون سوريا ديمقراطية تعددية لا مركزية".

اقرأ أيضاً: اتهامات وتساؤلات لعمليات تجنيد الأطفال في مناطق شمال شرق سوريا

وسبق أن كشف محافظ الرقة التابع للنظام السوري، عبد الرزاق خليفة، أن عدد من تمت "تسوية" أوضاعهم في مركز "المصالحة" ببلدة السبخة بريف الرقة وصل إلى 1229 شخصاً، على الرغم من القيود الشديدة التي تفرضها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، وقطع الطرقات أمام حركة عبور المدنيين إلى مركز "المصالحة".

ومنذ 12 يناير الحالي، أعلن النظام بدء عملية "تسوية" لأبناء محافظة الرقة، في مركز السبخة بريف المحافظة الغربي.

ليفانت نيوز_  وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!