الوضع المظلم
الإثنين ٢٧ / يونيو / ٢٠٢٢
Logo
  • الإدارة الذاتية: ما تقوم به تركيا ترقى إلى جرائم الإبادة

الإدارة الذاتية: ما تقوم به تركيا ترقى إلى جرائم الإبادة
الإدارة الذاتية إن ما تقوم به تركيا ترقى إلى جرائم الإبادة

نددت الإدارة الذاتية شمال شرق سوريا بالعدوان التركي على مناطقها وأكدت على استخدام تركيا لكافة أنواع الأسلحة بحق أهالي المنطقة، بالتزامن مع استخدام ورقة اللاجئين لتوسيع دائرة احتلالها.


وأكدت الإدارة في بيان لها: "منذ 9 تشرين الأول الجاري تشنّ الدولة التركية هجوماً غير مبرر على مناطقنا وتستهدف بكافة الوسائل المتوفرة لديها بما فيها الطيران والمدفعية إستقرار مناطقنا وشعبنا الآمن، ببلداته وقراه وتشن كذلك هجوماً بذات الطريقة التي كانت داعش تقوم بها عبر مرتزقتها تحت مسميات مختلفة لتغطية جرائم هؤلاء الإرهابيين، تحاول في ذات الوقت الدولة التركية إستخدام ورقة اللاجئيين لتوسيع دائرة إحتلالها في سوريا وكذلك إتباع سياساتها في التغيير الديموغرافي كما تفعل اليوم في عفرين وعموم المناطق التي تتواجد فيها تركيا من سوريا".


وتابعت: "إننا في الإدارة الذاتية نؤكد للرأي العام العالمي إن ما تقوم به تركيا ترقى إلى جرائم الإبادة وكذلك ممارسات القوى الإحتلالية، ونثمن في الوقت ذاته ما ظهر من مواقف من قوى وأطراف إقليمية ودولية وكافة المنظمات والجهات القانونية والحقوقية التي نددت بهذا العدوان، حيث نود أن تتطور هذه المواقف النبيلة والتاريخية إلى مرحلة إيقاف هذه الهجمات التركية على مناطقنا وشعبنا".


وأضافت: "ونتوجه بالشكر لحكومة إقليم كردستان التي قدّمت الدعم الإنساني والإغاثي لشعبنا الذي أضطر إلى النزوج نتيجة وابل القصف التركي، أيضاً نحيي مقاومة شعبنا في الداخل والخارج الذي يشارك ويساند مقاومة" الكرامة" في شمال وشرق سوريا ويتحدى ممارسات الدولة التركية وفاشيتها، ونطالب برفع وتيرة المقاومة حتى تحقيق النصر الذي سوف يكون طريقاً وحيداً لشعبنا المقاوم والمحُق والسائر نحو تعزيز الاستقرار والحل الديمقراطي ونهاية الإحتلال والإرهاب".


ليفانت-عين عيسى

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!