الوضع المظلم
الخميس ٣٠ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
  • اصطدام مقاتلة روسية بمسيّرة أمريكية فوق البحر الأسود

اصطدام مقاتلة روسية بمسيّرة أمريكية فوق البحر الأسود
مسيرة أمريكية

أفادت القيادة الأوروبية للجيش الأمريكي أمس الثلاثاء، بأن مقاتلة روسية من طراز "سوخوي 27" اصطدمت بطائرة مسيرة أمريكية مسيّرة من طراز "ريبر MQ-9 Reaper" فوق البحر الأسود.

وقال قائد سلاح الجو الأمريكي في أوروبا وأفريقيا، الجنرال جيمس هيكر، "كانت طائرتنا MQ-9 تقوم بعمليات روتينية في المجال الجوي الدولي عندما اعترضتها طائرة روسية وصدمتها، مما أدى إلى تحطمها. في الواقع، تسبب هذا العمل غير الآمن وغير المهني من قبل الروس في تحطم الطائرتين".

وذكرت القيادة الأمريكية، في بيان، "قبل الاصطدام، ولمرات عدة، ألقت طائرتا سوخوي 27 الوقود على المسيّرة MQ -9، وحلقتا أمامها على نحو متهور وغير سليم بيئياً وغير مهني".

وأعلنت الولايات المتحدة، أنها استدعت السفير الروسي في واشنطن إلى وزارة الخارجية، للتعبير عن "اعتراضها الشديد" بعد الحادث.

اقرأ أيضاً: بريطانيا: روسيا والصين تهددان بخلق "خطر واضطراب" في العالم

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، للصحافيين، "سنستدعى السفير الروسي إلى وزارة الخارجية". مضيفاً أن السفير الأميركي في موسكو نقل أيضاً احتجاجات واشنطن في رسالة إلى وزارة الخارجية الروسية.

إلى ذلك، دعا وزير الدفاع البريطاني بن والاس موسكو إلى احترام المجال الجوي الدولي وذلك بعدما قالت الولايات المتحدة إن روسيا تسببت في تحطم إحدى طائراتها المسيرة في البحر الأسود، الثلاثاء.



وقال والاس لـ"رويترز" خلال معرض (DESI) الياباني الدفاعي في منطقة تشيبا قرب طوكيو "الأمر المهم هنا هو أن يحترم جميع الأطراف المجال الجوي الدولي وندعو الروس لذلك... قال الأمريكيون إنهم يعتقدون أن ذلك لم يكن مهنياً".

ونقلت وكالة ريا للأنباء الحكومية الروسية عن أناتولي أنتونوف السفير الروسي لدى الولايات المتحدة قوله، إن موسكو تنظر للحادثة على أنها استفزاز. 

وقال أنتونوف عقب استدعاء وزارة الخارجية الأمريكية له "ننظر لهذه الحادثة باعتبارها استفزازاً".

وقال دبلوماسيون من حلف شمال الأطلسي، إنهم لا يتوقعون أن يؤدي الأمر إلى تصعيد وإلى مواجهة أخرى على الفور.

من جانبه اعترف الجيش الروسي بأن اثنتين من مقاتلاته اعترضتا مسيرة أميركية فوق البحر الأسود، لكنه أكد أنهما لم تصطدما بها، ولم تتسببا في سقوطها خلافاً لما أعلنته واشنطن.

وقالت وزارة الدفاع الروسية، "بعد مناورة عنيفة. بدأت المسيرة MQ-9 رحلة خارجة عن السيطرة، وهوت وارتطمت بسطح المياه". موضحة أن المقاتلتين الروسيتين لم تطلقا النار، ولم "تحتكا" بالطائرة.

ليفانت نيوز_ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!