الوضع المظلم
السبت ٢٠ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
  • احتجاجاً على الظروف المعيشية السيئة.. سكان جرمانا يقطعون الطرق

  • هذا الخبر يعكس مدى تأثير الأزمة الاقتصادية والسياسية على حياة السكان في جرمانا، وينبئ بتصاعد التوترات الاجتماعية في المدينة
احتجاجاً على الظروف المعيشية السيئة.. سكان جرمانا يقطعون الطرق
دمشق \ تعبيرية \ متداول

شهدت مدينة جرمانا بريف دمشق، الاثنين، احتجاجات من قبل عشرات المواطنين على الأوضاع الخدمية والمعيشية في المدينة.

وأفادت مراسلة نورث برس والتي حضرت الاحتجاج، إن “عشرات السكان من مدينة جرمانا أغلقوا الطريق الرابط بين باب توما والمطار احتجاجاً على الظروف الخدمية والمعيشية في المدينة”.

اقرأ أيضاً: توترات في بلدة كناكر بريف دمشق: قصف وقصف واشتباكات تسفر عن قتلى وجرحى

وأردفت أن مدير ناحية المنطقة وهو أحد الضباط الحكوميين، حضر إلى المحتجين وحاول إقناعهم بفتح الطريق لكن المحتجين رفضوا طلبه واستمروا في الاحتجاج.

وبينت أن المحتجين ما زالوا يحتلون الطريقين المذكورين حتى لحظة كتابة هذا الخبر.

ويطالب المحتجين بتحسين الخدمات العامة والمياه والكهرباء والصحة والتعليم في المدينة، كما يطالبون بإنهاء الفساد والمحسوبية والاستبداد في الإدارة المحلية، كما يعبرون عن تضامنهم مع محتجي محافظة السويداء الذين يواجهون مشاكل مماثلة.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!