الوضع المظلم
الأربعاء ٢٨ / سبتمبر / ٢٠٢٢
Logo
احتجاجات ضد نظام الأسد و
احتجاجات ضد نظام الأسد و"خصخصة التعليم" في إدلب

خرج عدد من الناشطين والأهالي في محافظة إدلب بالشمال السوري، ضمن مناطق نفوذ هيئة تحرير الشام، في تظاهرة  تنديداً بقرارات "حكومة الإنقاذ" بشأن خصخصة التعليم في المحافظة.

وحمل المحتجون في مدينة كفرنبل لافتات تبين كيف أم حكومة الإنقاذ تسعى فقط لكسب المال، من خلال تأجيرها المدارس في المحافظة مقابل مبالغ مادية. والتي تأتي في إطار حملتها المستمرة منذ فترة لخصخصة نظام التعليم.

كما رفع المحتجون لافتات تندد بالنظام السوري وتالفاته مع الروس والإيرانيين، ضد تطلعات الشعب السوري الراغب بالعيش الكريم بعيداً عن الإملاءات والقيود. مطالبين بإسقاط النظام وأدواته.

اقرأ أيضاً: غارات روسيّة على مدينة إدلب شمال سوريا

وشددوا على ضرورة الوحدة الوطنية، قائلين "الوحدة الوطنية نائمة، بارك الله فيمن أيقظها"، و"الوطن يحتاج رجال لا يخافون لومة لائم".

كما أكدوا في لافتاتهم، "نحن السوريون أبدا لا نهرب من عدونا الأسد ومن مساعديه الإرهابيين، وإنما ناسدي لهم".

كما طالب المحتجون بإسقاط مبادرة أستانا، التي لم تجلب سوى الدمار والتهجير لأبناء الشعب "ونالت منا المفاوضات ما لم تنله الطائرات والدبابات".

ليفانت نيوز_ متابعات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!