الوضع المظلم
الأحد ١٤ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
  • اتهامات متبادلة بين روسيا وأوكرانيا .. محطة "زابوريزهزهيا" مُهددة

اتهامات متبادلة بين روسيا وأوكرانيا .. محطة
صورة توضيحية. محطة زابوريزهزهيا النووية لتوليد الكهرباء

تبادلت روسيا وأوكرانيا الاتهامات يوم الجمعة بقصف أكبر محطة للطاقة النووية في أوروبا مع احتدام القتال مجدداً في منطقة دونباس الحدودية الحيوية ومغادرة ثلاث سفن أخرى موانئ تحمل حبوباً أوكرانية كانت محاصرة في السابق.

إلى ذلك، ألقت شركة الطاقة النووية الحكومية الأوكرانية إنرجواتوم باللوم على روسيا يوم الجمعة في الأضرار التي لحقت بمحطة زابوريزهزهيا لتوليد الكهرباء.

من جانبها، اتهمت وزارة الدفاع الروسية القوات الأوكرانية بقصف المحطة قائلة إن تسرب الإشعاع لم يُتجنّب إلا عن طريق الحظ. 

وأصابت القذائف خط كهرباء عالي الجهد في المحطة التي تحتلها روسيا، مما دفع المشغلين إلى فصل مفاعل على الرغم من عدم اكتشاف أي تسرب إشعاعي. والمصنع ما يزال يديره الفنيون الأوكرانيون.

من جهة أخرى، قالت المخابرات العسكرية البريطانية إن الحرب الروسية في أوكرانيا على وشك الدخول في مرحلة جديدة، حيث يتحول معظم القتال إلى جبهة طولها حوالي 350 كيلومترا (217 ميلا) تمتد إلى الجنوب الغربي من قرب زابوريزهزهيا إلى خيرسون. 

تسمية

وقال حاكم الإقليم يوم الجمعة إن مدينة ميكولاييف الواقعة على خط المواجهة في جنوب أوكرانيا ستفرض حظراً للتجول لفترة طويلة بشكل غير عادي من وقت متأخر من يوم الجمعة إلى وقت مبكر من صباح الاثنين في الوقت الذي تحاول فيه السلطات القبض على أشخاص يتعاونون مع روسيا.

اقرأ المزيد: مالك علامة "حلوى سنيكرز" يعتذر من الصين

من المتوقع أن تبلغ حزمة الأسلحة التالية إلى أوكرانيا من الولايات المتحدة مليار دولار وتشمل ذخائر للأسلحة بعيدة المدى ومركبات النقل الطبي المدرعة، حسبما ذكرت مصادر مطلعة لرويترز. 

ومنعت روسيا مستثمرين من ما يسمى بالدول غير الصديقة من بيع أسهم في مشروعات وبنوك للطاقة حتى نهاية العام في إطار المواجهة مع الغرب بشأن العقوبات التي فرضت بعد الغزو.

 

ليفانت نيوز _ وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!