الوضع المظلم
الأحد ٠٢ / أكتوبر / ٢٠٢٢
Logo
  • إسرائيل لـ واشنطن: نعارض إعادة العمل بالاتفاق النووي مع طهران

إسرائيل لـ واشنطن: نعارض إعادة العمل بالاتفاق النووي مع طهران
مسؤول يتهم "إسرائيل" بشن هجمات على منشأت إيرانية

أفصح رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت يوم الثلاثاء، عن أن تل أبيب ستستمر بالهجمات السرية على برنامج إيران النووي، وستعارض المساعي التي تقودها واشنطن لإعادة العمل بالاتفاق النووي مع طهران، تبعاً لصحيفة نيويورك تايمز.


وأردف بينيت الذي بدأ الثلاثاء، زيارة للولايات المتحدة، أنه سيوسع مستوطنات الضفة الغربية، التي يعارضها الرئيس الأميركي جو بايدن، كما نقلت الصحيفة عن بينيت كذلك، قوله إنه سيعرض على البيت الأبيض استراتيجية جديدة لاحتواء البرنامج النووي الإيراني.


وكان قد أعلن البيت الأبيض يوم الأربعاء الماضي، عن أن الرئيس جو بايدن سيستضيف رئيس الوزراء الإسرائيلي لعقد اجتماع في البيت الأبيض في 26 أغسطس الجاري.


اقرأ أيضاً: تقرير إسرائيلي: الصين تساعد إيران في بيع النفط المهرب

من جهتها، ذكرت الناطقة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، وقتها، إن بايدن ورئيس الوزراء بينيت سيناقشان قضاياً جوهرية مرتبطة بالأمن الإقليمي والعالمي بما في ذلك إيران.


وأردفت أيضاً، أن الزيارة ستكون فرصة لبحث جهود دفع السلام والأمن والرفاهة للإسرائيليين والفلسطينيين وضرورة العمل صوب مستقبل أكثر سلاماً للمنطقة.


وقد أعلن بينيت، في الثاني والعشرين من أغسطس الجاري، أنه سيتحدث مع الرئيس الأمريكي جو بايدن سبل وقف ما وصفه بتقدم إيران السريع نحو تصنيع قنبلة نووية.


إسرائيل

وأضاف أن "توقيت الزيارة مهم جدا لأننا موجودون حاليا في نقطة مصيرية بشأن إيران، إيران تتقدم بسرعة في تخصيب اليورانيوم، وقد قصّرت بشكل ملموس الفترة الزمنية المطلوبة لتجميع المواد اللازمة لتصنيع قنبلة نووية".


وتابع بينيت: "لقد ورثنا حالة ليست ببسيطة، حيث إيران تتصرف ببلطجية وبعدوانية في كل أنحاء المنطقة، سأقول للرئيس بايدن إن الوقت الآن مناسب لصد الإيرانيين ولوقف هذه التصرفات، ويجب عدم إعطائهم أي فرصة لتحسين أوضاعهم من خلال إعادة الدخول في اتفاقية نووية قد انتهت صلاحيتها، فهي لم تعد ذات صلة بالواقع أيضاً، بالنسبة لمن اعتقد سابقاً بأنها كذلك".


ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!