الوضع المظلم
الجمعة ٢٤ / مايو / ٢٠٢٤
Logo
  • أستراليا تفرض عقوبات على إيران رداً على سلوكها المزعزع للاستقرار

أستراليا تفرض عقوبات على إيران رداً على سلوكها المزعزع للاستقرار
إيران \ تعبيرية \ متداول

بموجب "التصرفات المزعزعة للاستقرار في طهران"، أعلنت الحكومة الأسترالية يوم الثلاثاء عن فرض عقوبات على 5 أفراد و3 كيانات في إيران.

وتضمنت العقوبات وزير الدفاع الإيراني محمد رضا أشتياني، وقائد فيلق القدس، الذي يعتبر الجناح الخارجي للحرس الثوري، إسماعيل قاآني.

بالإضافة إلى ذلك، تضمنت العقوبات القوة البحرية التابعة للحرس الثوري والشركات المشاركة في تطوير البرنامج الصاروخي والطائرات بدون طيار في طهران وكبار المسؤولين الإيرانيين ورجال الأعمال.

اقرأ أيضاً: رئيس إيراني سابق ينتقد قرار استبعاده من الانتخابات

ومن بينهم قائد "قاعدة خاتم الأنبياء المركزية" غلام علي رشيد، ومستشار المرشد ووزير الدفاع السابق أمير حاتمي، والمدير الإداري لشركة إيران لصناعة الطائرات (HESA) مهدي غوغردتشيان، وشركة تصميم وتصنيع محركات الطائرات (داما)، وشركة فناوران لصناعة الاتصالات التي تصنع أنظمة توجيه الصواريخ.

وفي بيان نشرته وزارة الخارجية الأسترالية على موقعها الإلكتروني، اتهمت الحرس الثوري الإيراني بأنه يشكل "خطراً على الأمن الدولي ولشعب إيران".

وأضافت أن "توسيع هذه التقنيات وتوفيرها للأطراف الوكيلة لإيران أدى إلى انتشار عدم الاستقرار في جميع أنحاء المنطقة لسنوات".

كما أكدت أن قائمة العقوبات الصادرة تعني أن الحكومة الأسترالية، التي فرضت حتى الآن عقوبات على 90 فرداً و100 كيان مرتبط بإيران، "ملتزمة بمواجهة قوية" مع طهران.

وأكدت في الختام أن أستراليا ستواصل الضغط على إيران لوقف ما وصفته بـ"أنشطتها المدمرة"، وللالتزام بـ"القوانين الدولية".

تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة كانت قد صنفت، في إبريل 2019، الحرس الثوري "منظمة إرهابية"، وطلبت من حلفائها أن يحذوا حذوها، ومع ذلك، رفضت الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة وأستراليا حتى الآن القيام بذلك.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!