الوضع المظلم
الإثنين ١٥ / أغسطس / ٢٠٢٢
Logo
آلاف التايلانديين يؤبنون ضحايا مجزرة الجندي بالشموع
آلاف التايلانديين يؤبنون ضحايا مجزرة الجندي بالشموع

أقام آلاف الأشخاص شمال شرق تايلاند مساء أمس الأحد، وقفة حداد لتأبين ضحايا المجزرة التي راح ضحيتها ما لا يقل عن 30 قتيلاُ، إضافة لعشرات المصابين.


وترأس رهبان وقفة الحداد الذي جرى تنظيمه عند تمثال بطل تاريخي محلي في مدينة ناخون راتشاسيما، فيما أشعل الآلاف شموعاً، فيما وضع آخرون زهوراً بيضاء تأبيناً للضحايا.


وفقد معظم الضحايا حياتهم في مركز  تيرمينال 21 التجاري، حيث تحصن المهاجم الذي كان مزوداً ببندقية آلية وذخيرة سرقها من قاعدته العسكرية.


إقرأ أيضاً: مقتل 26 تايلاندياً في إطلاق نار من بندقية جندي


وقتل الجندي الناس في نحو الساعة الثالثة مساء يوم السبت (بالتوقيت المحلي)، عندما أطلق النار في منزل قبل توجهه إلى معسكر للجيش ثم إلى المركز التجاري في ناخون راتشاسيما شمال شرق البلاد، لتسفر مجزرته في النهاية عن 30 قتيلاً و58 مصاباً.


وينقسم القتلى إلى 3 من رجال الشرطة، و3 عسكريين و23 مدنياً، ومُطلق النار نفسه، وعشرات الجرحى، حيث تمكنت قوات الأمن من قتل المهاجم في نهاية الأمر وهو جندي مسلح، في ساعة مبكرة من صباح الأحد في المركز التجاري.


ليفانت-وكالات

العلامات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!