الوضع المظلم
الأحد ٠٣ / يوليو / ٢٠٢٢
Logo
  • "ليفانت نيوز" تنعي مدير مكتب الصحيفة في برلين "عبد العزيز مطر"

عبد العزيز مطر

نعت أسرة صحيفة ليفانت نيوز اللندنية، أحد كوادرها ومدير مكتبها في العاصمة الألمانية برلين عبد العزيز مطر، إثر تعرضه لجلطة قلبية.

ويُعد عبد العزيز مطر، أحد الناشطين السياسيين المعارضين، حيث عمِل على مواجهة انتهاكات النظام في سوريا، إضافة إلى ممارسات الإخوان المسلمين وتفرعاتهم داخل المدن السورية، وفضح انتهاكاتهم بحق المدنيين.

وسبق أن اعتقل الصحفي السوري مطر، من قبل تنظيم داعش الإرهابي، كما تعرض للتهديد والترحيل من قبل الاستخبارات التركية بعد نزوحه من محافظته الرقة.

اقرأ المزيد: جرح على جدار الزمن.. المعتقلون في سوريا والعفو الكاذب

وكان آخر ما كتبه الصحفي مطر، مقال رأي بعنوان "جرح على جدار الزمن.. المعتقلون في سوريا والعفو الكاذب"، ذكر فيه أنه "لا ينفك النظام السوري المجرم في سوريا إلا ويظهر نفسه بين الفينة والأخرى أنّه من أعتى الأنظمة والأكثر استبداداً وإجراماً على مستوى العالم، تلك المنظومة الإجرامية التي عاثت في التراب السوري دماراً وتخريباً، وأجرمت وأوغلت في دماء السوريين منذ خمسة عقود وحتى الآن".

ولفت مطر، أن "حجم الكارثة أكبر بكثير مما يعلن عنه في الإعلام وفي وسائل التواصل الاجتماعي وما وثّقته المنظمات الدولية. هذه الجريمة التي بدأت مع اندلاع الاحتجاجات الشعبية والثورة السورية المحقّة ضد نظام الطاغية. استخدم نظام المجرم كامل أدوات القتل الممكنة واستعان بمجرمين ومرتزقة الميليشيات الشيعية وميليشيات العمائم السوداء لتنفيذ جرائم الإبادة بحق الشعب السوري مستخدماً أساليباً متنوعة، أبرزها الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري".

وأضاف أن "معظم من تم إطلاق سراحهم مؤخراً، هم ممن اعتقلوا حديثاً، منذ بضعة شهور، أما المغيبون من عشرات السنين فلا ذكر لهم، ومن أطلق منهم مجرد هياكل عظمية فقدت الحياة منذ السنوات الأولى وعلى مشارف الموت المحقق."

وختم مقالته، بأن "الشعب السوري لا بد أن ينال حريته، وتلك الدماء المسفوحة على مذبح الحرية لا بد أن تكون لعنة على هذا السفاح المجرم وعصابته، وعلى تلك المعارضة التي سخرت نفسها لخدمة الجميع باستثناء الشعب السوري الحر".

للفقيد الرحمة ولذويه خالص العزاء

ليفانت – خاص

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!