الوضع المظلم
الجمعة ٢٠ / مايو / ٢٠٢٢
Logo
إلقاء القبض على دواعش فارين من سجن الصناعة \ متداول

كشفت قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، عن طرد ومحاكمة مجموعة من المقاتلين، ذكرت إنهم أخلّوا بالمبادئ الأخلاقية، وذلك عقب انتشار "صورة قاسية" خلال القبض على أفراد من "داعش".

وذكر المركز الإعلامي لـ "قسد" إن "صورة قاسية" انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي "أثناء إلقاء القبض على عدد من إرهابيي داعش ممن هاجموا سجن الصناعة في الحسكة"، وأردفت أنه "تم تجريد المقاتلين الذين ظهروا في الصور من هويتهم العسكرية وطردهم من قواتنا"، وبينت أنها ستحيلهم إلى "القضاء المختص لإخلالهم بالقيم والمبادئ الأخلاقية والعسكرية لقوات سوريا الديمقراطية".

اقرأ أيضاً: في الحسكة.. 300 أسير داعشي و45 ألف نازح

وعلى صعيد متصل، لفت المكتب الإعلامي لـ"قسد" إلى ارتفاع عدد عناصر داعش، الذين سلموا أنفسهم بعد فرارهم من سجن الصناعة بالحسكة، إلى 550 شخصا، بعد تنفيذ عمليات مداهمة دقيقة من قوات سوريا الديمقراطية.

وقال المكتب في بيان: "ارتفع عدد المرتزقة من معتقلي داعش الذين سلموا أنفسهم لقواتنا في سجن الصناعة بالحسكة إلى 550 مرتزقا، بعد أن اضطر 250 مرتزقاً آخرين إلى الاستسلام صباح اليوم الثلاثاء، حيث نفذت قواتنا عمليات مداهمة دقيقة ومحكمة لبناء كان يتحصن فيه هؤلاء داخل السجن"، وفيما بعد تحدثت مصادر إعلامية عن استسلام 300 آخرين، ليصل المجموع إلى نحو 850 داعشي مستسلم.

واستطاعت قسد خلال الساعات الأولى من مساء أمس الاثنين، وعبر عمليات أمنية وعسكرية دقيقة، تحرير تسعة أسرى من موظفي السجن، من قبضة داعش، وفي حي الزهور، أدت حملة التمشيط التي باشرتها "قسد" لاستهداف إرهابيي داعش المتحصنين في منازل المدنيين، إلى مقتل خمسة إرهابيين يرتدون أحزمة ناسفة.

وضمن حي غويران الشرقي، جرى استهداف أوكار الإرهابيين، حيث اشتبكت "قسد" مع مجموعة منهم، وقتل خلال تلك العملية تسعة إرهابيين، من ضمنهم انتحاريان، بالتوازي مع استمرار حملة تمشيط في جنوب الحسكة، على أطراف نهر الخابور، بحثاً عن الذين خططوا لتنفيذ عمليات إرهابية لمؤازرة الإرهابيين المحاصرين في سجن الصناعة، حيث قُتل ثلاثة إرهابيين خلال اشتباك.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!