الوضع المظلم
السبت ٢٠ / يوليو / ٢٠٢٤
Logo
  • "فاغنر تركيا" تنقل "مرتزقة" سوريين إلى النيجر.. للقتال إلى جانب الروس

مرتزقة تركيا السوريون \ متداول

وفقاً لـ "لوموند" الفرنسية، المرتزقة التابعين لـ "سادات" هم "فاغنر تركيا" الذين يشكلون تهديداً لأمن منطقة الساحل بعد تدخلاتهم في ليبيا وأذربيجان، أشارت الصحيفة إلى أن تركيا وشركة سادات بدأوا في نقل مرتزقة سوريين من ليبيا إلى النيجر منذ بداية شهر مايو الماضي.

وفي تقرير لها، أشارت الصحيفة إلى أنه بعد فترة وجيزة من انتقال المرتزقة السوريين المواليين لتركيا من ليبيا إلى النيجر تم تسجيل أول حالة وفاة، وأوضحت أن هناك أكثر من ألف مرتزق سوري اتجه إلى النيجر تحت قيادة شركة "سادات" الأمنية التركية المقربة من الرئيس التركي رجب طيب إردوغان.

اقرأ أيضاً: من سوريا إلى النيجر: مرتزقة يواجهون مصيراً مجهولاً ببلاد جديدة

وأوضحت أنه يبدو أن مليح سادات وإردوغان يسعيان من زيادة نشاط المرتزقة في منطقة الساحل إلى الترويج لمدرسة الإخوان المسلمين، مستفيدين من رحيل القوات الفرنسية والأمريكية لتحقيق مكاسب استراتيجية جديدة.

وتابعت أن المرتزقة السوريين المواليين لتركيا يعملون حاليا في النيجر على حراسة المناجم أو المنشآت النفطية أو القواعد العسكرية، لكنهم يجدون أنفسهم بعد ذلك منخرطين في القتال ضد الجماعات الإرهابية، وقد توفي تسعة من هؤلاء المقاتلين السوريين حتى الآن.

وأشارت إلى أنه وجد عدد من المرتزقة السوريين المواليين لتركيا في النيجر أنفسهم يقاتلون إلى جانب الروس في الفيلق الإفريقي، رغم أنه من المفترض أن موسكو وأنقرة في حالة تنافس على المسرح السوري والليبي، وفقا للصحيفة.

ليفانت-وكالات

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!