الوضع المظلم
الخميس ٠١ / ديسمبر / ٢٠٢٢
Logo
  • "داعش" يهاجم مواقع ميليشيا "الدفاع الوطني" في بادية دير الزور

ميليشيات إيرانية دير الزور

هاجم عناصر من تنظيم "داعش"، مساء أمسِ الأحد، مواقع ونقاط تتمركز فيها ميلشيات "الدفاع الوطني" و"القاطرجي" في محيط حقل الخراطة النفطي في بادية دير الزور الجنوبية الغربية.

وأسفرالهجوم عن سقوط نحو 12 جريحاً من عناصر ميليشيا "القاطرجي والدفاع الوطني"، حيث تم سحبهم بعد وصول تعزيزات لقوات النظام إلى المنطقة وتدخل الطيران الحربي، حَسَبَ ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

 وكانت قوات النظام قد استقدمت تعزيزات عسكرية جديدة برفقة المسلحين الموالين لها، إلى باديتي المسرب والميادين بريف دير الزور، أمسِ الأحد، بهدف تمشيط المنطقة بحثاً عن خلايا لتنظيم "داعش" بعد يوم من تعرض سيارة عسكرية تقل عناصر من الميليشيات الموالية لإيران.

تنظيم داعش/ المرصد

وتعرضت الآلية لاستهداف بصاروخ موجه من قِبل مجهولين، في محيط منطقة فيضة ابن موينع الواقعة بعمق بادية الميادين بريف دير الزور الشرقي، مما أدى إلى مقتل 4 عناصر، جنسيتهم غير سورية.

كما قتل عنصران من قوات النظام وأصيب 3 آخرين من جرّاءِ هجوم مسلح من قِبل خلايا تنظيم "داعش" باستهداف سيارة عسكرية كانت تقلهم على الطريق الواصل بين مدينتي مسكنة و دبسي عفنان جَنُوب غربي الرقة.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قتل ثلاث عناصر من "قسد"، من جرّاءِ استهدافهم بالرصاص من قبل مجهولين على طريق حقل العمر النفطي في ريف دير الزور.

اقرأ أيضاً: مقتل وإصابة 5 عناصر من قوات النظام بهجوم لـ“داعش” في الرقة

وفي 2 ديسمبر/كانون الأول الجاري،  نفذت خلايا لداعش هجوماً عنيفاً على نِقَاط ومواقع قوات "الدفاع الوطني" التابعة للنظام والمتمركزة على طريق المدحول ببادية المسرب في ريف ديرالزور الغربي.

وتم استهداف حافلة تعود لعمال وموظفي حقل الخراطة النفطي فيه، الذي أودى بحياة 10 أشخاص بعد استهداف الحافلة التي كانت تقلهم بعبوة ناسفة.

ليفانت نيوز_ المرصد السوري 

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!