الوضع المظلم
الأحد ٢٣ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

نيجيرفان بارزاني يدعو إلى خطوات سريعة لزيادة التعاون بين الجيش العراقي والبيشمركة

نيجيرفان بارزاني يدعو إلى خطوات سريعة لزيادة التعاون بين الجيش العراقي والبيشمركة
نيجيرفان برزاني

على خلفية الحادث الأخير في مخمور الذي ذهب ضحيته 12 قتيلاً من قوات البيشمركة في أثناء صدّهم هجوماً لتنظيم داعش على إحدى القرى، أكد رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني ضرورة اتخاذ خطوات سريعة لزيادة التعاون بين الجيش العراقي والبيشمركة، لوضع حد لجرائم وأعمال تنظيم داعش الإرهابية.


وأدان رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني، في بيان اليوم الجمعة (3 كانون الأول 2021)، الهجوم الذي شنه تنظيم داعش الليلة الماضية على حدود مخمور، الذي أسفر عن سقوط ثلاثة أشقاء من عائلة واحدة وإصابة عدد آخر من المدنيين، إلى جانب سقوط عدد من عناصر البيشمركة.


وبعض ما جاء في بيان رئيس الإقليم: "ندين بشدة الهجوم الوحشي الذي شنه الليلة الماضية إرهابيو داعش على السكان المدنيين في مناطق سركران وقرةجوخ التابعة لمخمور الذي أسفر عن استشهاد ثلاثة إخوة من عائلة واحدة وإصابة عدد من المواطنين المدنيين بجروح، إلى جانب استشهاد عدد من البيشمركة الأبطال وإصابة عدد آخر منهم في أثناء مطاردتهم للإرهابيين.

وقدّمت رئاسة الإقليم التعازي إلى عوائل وذوي الشهداء... "نتعاطف معهم من القلب ونشاطرهم أحزانهم، داعين الباري جل وعلا أن یتغمد أرواح الشهداء بعطفه ورحمته ويلهم عوائلهم وذويهم الصبر والسلوان، ونرجو الشفاء العاجل للجرحى".




ارتفاع عدد ضحايا داعش في "مخمور"... والأمم المتحدة تكشف عن مجازر قديمة للتنظيم الإرهابي صور لمقاتلي البشمركة الذين سقطوا قتلى في أثناء الدفاع عن قرية في قضاء مخمور كردستان العراق. © روداو

وأكّد رئيس الإقليم بوجود الرد الحازم والعاجل على الهجمات والاعتداءات اليومية من جانب إرهابيي داعش، واتخاذ ٳجراءات دفاعية وعسكرية صارمة من جانب العراق وٳقليم كوردستان ليوضع حداً نهائياً للجرائم والعمليات الإرهابية.


ودعا برزاني إلى مراجعة عاجلة للأوضاع والقدرات العسكرية واتخاذ خطوات متسارعة وفورية لتحقيق تنسيق أكثر فعالية بين الجيش العراقي والبيشمركة بمشاركة ومساندة من التحالف الدَّوْليّ، بما يضمن سد الفراغات الأمنية و العسكرية ولا سيما تلك التي بين مواقع البيشمركة والقوات العراقية.


اقرأ المزيد: ارتفاع عدد ضحايا داعش في “مخمور”… الأمم المتحدة تكشف عن مجازر قديمة للتنظيم الإرهابي

وعلى الصعيد السياسي، أكّدت رئاسة الإقليم على كل القُوَى والأطراف العراقية أن تدرك بأنه ما لم تتخذ العملية السياسية مسارها القويم ولم يستتب الأمن والاستقرار في البلد، سيستثمر الإرهابيون الوضع لمصلحتهم. لذا فإن الواجب الوطني الأول لكل العراقيين هو تخطي الخلافات السياسية وأن نعمل جميعنا معاً على مواجهة الإرهاب واستعادة الأمن والاستقرار.


 

ليفانت نيوز _ رئاسة إقليم كردستان
facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!