الوضع المظلم
السبت ٢٩ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

العراق..المحكمة الاتحادية تؤجل النظر بدعوى إلغاء نتائج الانتخابات

العراق..المحكمة الاتحادية تؤجل النظر بدعوى إلغاء نتائج الانتخابات
الانتخابات العراقية/ أرشيفية
أعلنت المحكمة الاتحادية في العراق، اليوم الأحد، قرار تأجيلها النظر في الدعوى المقدمة من رئيس تحالف الفتح هادي العامري بإلغاء نتائج الانتخابات البرلمانية، إلى جَلسة 13 ديسمبر.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن مصدر قضائي، إن: "المحكمة الاتحادية قررت اليوم تأجيل النظر بالدعوى المقدمة من رئيس تحالف الفتح هادي العامري بإلغاء نتائج الانتخابات إلى 13 من الشهر الجاري".

وقال رئيس تحالف الفتح هادي العامري، يوم أمسِ السبت، بأن التحالف مستمر بالطعن بالانتخابات لدى المحكمة الاتحادية، مدعياً بأن المفوضية لم تلتزم بإجراءاتها وارتكبت مجموعة مخالفات أولها مخالفة قانونها.

وفي وقت سابق، رفض “الإطار التنسيقي” الشيعي في العراق، نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة، التي أفصحت عنها مفوضية الانتخابات، التي بينت تفوق “الكتلة الصدرية” التابعة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.



وأعلن حينها“الإطار”، الذي يحوي قِوَى سياسية ومسلحة ببيان صحفي بأنه: “يرفض رفضاً قاطعاً نتائج الانتخابات الحالية، إذ بات واضحاً وبما لا يقبل الشك قيام مفوضية الانتخابات بإعداد نتائج الانتخابات مسبقاً على حساب إرادة الشعب العراقي”، وفق زعمه.

وأضاف البيان: “نؤكد عدم تعامل مفوضية الانتخابات والهيئة القضائية مع ملف الطعون بصورة جدية ووفق السياقات القانونية المعمول بها، فالأدلة التي قدمتها القِوَى السياسية وأثبتتها تخبطات المفوضية كانت كافية للتوجه نحو العد والفرز اليدوي الشامل، أو إجراء تغيير واضح في نتائج الاقتراع على أقل تقدير، وعلى سبيل مثال تناقض المفوضية بملف نسب المطابقة فمرة تتحدث عن تغييرات في النسب ثم تعود للتأكيد على وجود مطابقة بنسبة 100%”.

اقرأ أيضاً: العراق.. مفوضية الانتخابات ترسل نتائج الطعون للهيئة القضائية اليوم

وكان التيار الصدري، الذي يتزعمه رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، حقق نجاحاً لافتاً في هذا الاستحقاق الانتخابي، حاصداً حَسَبَ النتائج الأولية أكثر من 70 مقعداً، فيما سجل تحالف الفتح الذي يضم فصائل من الحشد الشعبي موالية لإيران، خسارة مؤلمة.

أشاد مجلس الأمن الدَّوْليّ، بالانتخابات العراقية ودور الحكومة والمفوضية في عقدها بطريقة سلسة. ورحب بجهود الدول الأعضاء في الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في مراقبة عقد الانتخابات، وفي مقدمتهم الاتحاد الأوروبي والجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي وآخرون، بالإضافة إلى المنظمات العراقية المحلية.

ليفانت نيوز_ وكالة الأنباء العراقية
facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!