الوضع المظلم
الأحد ٢٣ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

ارتفاع عدد ضحايا داعش في "مخمور"... الأمم المتحدة تكشف عن مجازر قديمة للتنظيم الإرهابي

ارتفاع عدد ضحايا داعش في
مهجرون أزيديون

ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم الذي شنه عناصر داعش، الليلة الماضية، على قرية خضرجيجة التابعة لقضاء مخمور إلى 12 قتيلا. وهاجم عناصر تنظيم داعش قرية خضرجيجة في جبل قرجوخ التابعة لقضاء مخمور، ليلة امس الخميس (2 كانون الأول 2021)، ما أسفر عن مقتل 9 من قوات البيشمركة و3 مدنيين وإصابة 5 آخرين من البيشمركة ومدني.


وخلال المواجهات وقع عدد من قوات البيشمركة ضحية كمين نصبه عناصر التنظيم، ما أسفر عن مقتل 7 عناصر من قوات البيشمركة وإصابة آخرين. وقال نجات خوله القيادي في قيادة أربيل لقوات البيشمركة، لشبكة رووداو الإعلامية إن مجموعة مكونة من نقيب ورائد، و5 مقاتلين من البيشمركة "تعرضت لكمين نصبه داعش وقُتلوا جميعا" من أجل صد مقاتلي داعش الذين هاجموا قرية خضرجيجة.


وبحسب قائد البيشمركة، فقد وقع الهجوم في جبل قرجوخ وفي قرية نازي كند. كما أسفر حادث انقلاب سيارة إلى مقتل مقاتل آخر في البيشمركة وإصابة ثلاثة آخرين خلال نقلهم جرحى الهجوم على قرية خضرجيجة.


وخلال الهجوم الذي شنه داعش على قرية خضرجيجة اندلعت مواجهات بين داعش والسكان والبيشمركة، وتسبب بمقتل مقاتل في البيشمركة وثلاثة أخوة بينهم طفل ونقلت جثامين القتلى إلى الطب العدلي في أربيل.



الكشف عن مجازر قديمة للتنظيم


وفي سياق متصل، تحقق الأمم المتحدة في الفظائع المرتكبة بالعراق من طرف تنظيم داعش، كما قال كريستيان ريتشر رئيس فريق تابع للأمم المتحدة وبأن التنظيم ارتكب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب في سجن بالموصل في يونيو 2014، حيث قتل بشكل منهجي ما لا يقل عن 1000 سجين.


وذكر ريتشر لمجلس الأمن الدَّوْليّ، الخميس، أن الأدلة التي جُمعت من مقابر جماعية، تحتوي على رفات ضحايا عمليات إعدام نفذت في سجن بادوش المركزي، ومن ناجين تظهر، استعدادات مفصلة للهجوم من قبل كبار أعضاء تنظيم داعش أعقبه هجوم في صباح السبت 10 يونيو من ذلك العام.


وأضاف: " نُقل السجناء المقبوض عليهم إلى مواقع قريبة من السجن، وفُرِزوا وفصلوا على أساس دينهم وإذلالهم ثم قتلوا بشكل منهجي ما لا يقل عن 1000 سجين".



وقال ريتشر إن تحليل المحققين للأدلة الرقمية والوثائقية، ومن الناجين والطب الشرعي، بما في ذلك وثائق تنظيم داعش، حدد عدداً من أعضاء التنظيم المتطرف على أنهم المسؤولين عن الجرائم.


وأشار المستشار الخاص إلى أن الأدلة الجنائية التي جُمعت من أرض المعركة على يد الفريق، أظهرت أن داعش قام بتطوير ونشر الأسلحة الكيميائية وشكل ذلك أولولية استراتيجية تم تنفيذها بما يتماشى مع خُطَّة طويلة الأمد.


وأشار إلى أنه تم تحديد هُوِيَّة أكثر من 3,000 شخص تأثروا بسبب هجمات داعش الكيميائية، وأشارت السجلات الطبية المحلية إلى الأطفال الذين تم إدخالهم المستشفيات بسبب حروق تؤدي إلى الوفاة وإلى الآثار الصحية طويلة الأمد على المجتمعات.


وتابع أنه كنتيجة للتحقيقات فإن فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة لتعزيز المساءلة عن الجرائم التي ارتكبها تنظيم داعش (يونيتاد) خلص إلى أن تنظيم داعش ارتكب جرائم ضد الإنسانية تتمثل في القتل والإبادة والتعذيب والاختفاء القسري والاضطهاد وغيرها من الأعمال غير الإنسانية في سجن بادوش بالإضافة إلى "جرائم الحرب المتمثلة في القتل العمد والتعذيب والمعاملة غير الإنسانية والاعتداء على الكرامة الشخصية".


اقرأ المزيد: ماكرون في الخليج العربي… جولة السياسة والصفقات


وأعلن هزيمة التنظيم رسميا في العراق عام 2017 بعد معركة دامية استمرت 3 سنوات خلفت عشرات الآلاف من القتلى، ومدن في حالة خراب، لكن خلايا التنظيم النائمة تواصل شن هجمات في مناطق متفرقة من العراق.


ليفانت نيوز _ روداو_ NEWS UN













facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!