الوضع المظلم
Wednesday, 08 December 2021
Logo

معارضو الانقلاب بالسودان يتهمون مجموعات تتبع الانقلابيين بالتخريب

معارضو الانقلاب بالسودان يتهمون مجموعات تتبع الانقلابيين بالتخريب

شدد المجلس المركزي القيادي لـ"قوى الحرية والتغيير"، على أنه رصد السبت، مجموعات تخريبية تتبع لقوات الانقلابيين قامت بحرق قسم شرطة إدارة النجدة قطاع بحري.


وأردفت أن تلك القوات أقدمت على ذلك "من أجل إيجاد مسوغ لمواصلة أعمال القمع والإخفاء القسري والقتل واستباحة الأحياء والبيوت"، وتابعت بأن "القوات تتوهم بكسر شوكة المقاومة السلمية الجماهيرية المستعصية عليهم والمتمددة يوما بعد يوم، والهادفة إلى الحكم المدني الكامل، مؤكداً أنهم قاب قوسين أو أدنى من ذلك".


اقرأ أيضاً: ارتفاع حصيلة قتلى الاحتجاجات السودانية منذ أكتوبر إلى 40 قتيلاً

وذكر المجلس ضمن بيانه: "في عملية خبيثة متسقة مع السقوط الأخلاقي والسلوك الإجرامي الذي يمارسه الانقلابيون، وليس ببعيد عن إشاعة مظاهر الانفلات الأمني في العاصمة وبعض المدن الأخرى عبر عصابات النهب والسرقة وترويع المواطنات والمواطنين تمهيداً للانقلاب".


واستطرد: "إننا نحذر بحزم السلطة الانقلابية المجرمة من التمادي في تلك الحيل وأساليب الإجرام والتضليل والخداع، ونؤكد أننا نرصد تحركات قواتهم الاجرامية بدقة، وحشدها لمزيد من القوات الغاشمة التي يجري إعدادها لتخويف وكسر أحياء مدينة بحري الصامدة".




[caption id="attachment_236038" align="aligncenter" width="730"]احتجاجات السودان/ تويتر احتجاجات السودان/ تويتر[/caption]

وأكدت "قوى الحرية والتغيير" على أن تلك الانتهاكات والقمع الوحشي لم ولن يجر الثائرات والثوار الأحرار إلى مربع العنف، مبيناً أن ثورة ديسمبر كانت ومازالت تتمسك بسلاح السلمية واتباع أساليب المقاومة اللاعنفية، وهو ذات السلاح الذي سيجهز على الانقلاب لا محالة، وفق نص البيان.


ليفانت-وكالات
facebook
facebook