الوضع المظلم
Sunday, 16 January 2022
Logo

تصريح من موديرنا يثير الفزع... هبوط الأسواق المالية العالمية

تصريح من موديرنا يثير الفزع... هبوط الأسواق المالية العالمية
موديرنا

أطلق الرئيس التنفيذي لشركة صناعة الأدوية موديرنا (MRNA.O) أجراس الإنذار الجديدة في الأسواق المالية يوم الثلاثاء بعد أن حذّر من أن لقاحات COVID-19 من غير المرجح أن تكون فعالة ضد متغير Omicron كما فعلت النسخ السابقة مع متحور دلتا. 


إثر هذه التصريحات، تراجعت العقود الآجلة للنفط الخام أكثر من دولار، وانخفضت العملة الأسترالية إلى أدنى مستوى لها خلال عام، وتنازل مؤشر Nikkei عن المكاسب حيث أثارت تعليقات ستيفن بانكل المخاوف من أن مقاومة اللقاحات قد تؤدي إلى مزيد من المرض ودخول المستشفى، مما يطيل مدة الجائحة.


قال الرئيس التنفيذي لشركة ستيفن بانكل لصحيفة Financial Times في مقابلة: "لا يوجد في العالم، على ما اعتقد، حيث (الفعالية) هي نفس المستوى كما كانت لدينا مع دلتا".


"اعتقد أنه سيكون انخفاضاً جوهريا. أنا لا أعرف مقدار ذلك لأننا بحاجة إلى انتظار البيانات، لكن جميع العلماء ممن تحدثت إليهم ... قالوا هذا" هذا لن يكون جيداً قال بانكل.


وتراجعت معظم أسواق المال العالمية اليوم الثلاثاء متأثرة بتصريحات رئيس شركة صناعة الأدوية موديرنا والمشهورة بإنتاج لقاح كورونا التي استبعد فيها أن تكون اللقاحات الموجودة فعالة ضد المتحور أوميكرون.


فقد انخفض مؤشر الأسهم البريطانية بنسبة 1.05% إلى 7035 نقطة، وانخفض مؤشر كاك الفرنسي بنسبة 1.32% إلى 6686 نقطة، وهبط مؤشر داكس الألماني بنسبة 1.16% إلى 15103 نقطة.


خريطة انتشار متحور أوميكرون

كما هوى مؤشر بورصة موسكو للأسهم المقومة بالروبل بنسبة 0.8% إلى 3848 نقطة.


وأغلقت الأسهم اليابانية اليوم على انخفاض للجلسة الثالثة على التوالي، وهبط المؤشر “نيكي” الياباني 1.63% إلى 27821.76 نقطة مسجلاً أدنى مستوياته منذ السابع من أكتوبر 2021، وبدد مكاسبه السابقة التي حققها وَسْط آمال بأن يكون أوميكرون أقل شدة مما كان يخشاه العالم.


فيما خسر المؤشر “توبكس” الأوسع نطاقاً 1.03 بالمئة لينخفض إلى أدنى مستوياته في ثلاثة أشهر عند 1928.35 نقطة.


وقال بعض مديري الاستثمارات إن الأسواق مضطربة بسبب مخاوف تتعلق بالتضخم قد تدفع البنوك المركزية في العالم لإنهاء الإجراءات التحفيزية.


وتخلت أسعار النفط عن مكاسبها اليوم لتنخفض بأكثر من دولارين مع تراجع أسواق المال بشكل عام، وهبطت العقود الآجلة لمزيج “برنت” القياسي بنسبة 2.5% إلى 71.62 دولار للبرميل. فيما تراجع سعر العقود الآجلة لخام “غرب تكساس الوسيط” بنسبة 2.3% إلى 68.34 دولار للبرميل.


وهبطت الأسهم الأوروبية بأكثر من واحد بالمئة يوم الثلاثاء. ونزل مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.5 بالمئة ليسجل أدنى مستوياته في نحو سبعة أسابيع.


اقرأ المزيد: إيران تتحضّر لتخصيب 90% يورانيوم… محادثات فيينا الفرصة الأخيرة

وهوت أسهم قطاع النفط 2.9 بالمئة مع تراجع أسعار الخام ونزلت أسهم البنوك 1.8 بالمئة إلى أدنى مستوياتها في أكثر من شهرين.


وتراجعت أسهم قطاع السفر 2.7 بالمئة. وفقدت أسهم فولفو لصناعة السيارات ومقرها السويد 3 في المئة بعدما سجلت هبوطا في أرباح التشغيل الفصلية وأحجام المبيعات الشهرية وسط نقص عالمي في أشباه الموصلات.


 

ليفانت نيوز _ REUTERS_ INVESTING_
facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!