الوضع المظلم
Sunday, 16 January 2022
Logo

النظام يقصف في جبل الزاوية.. والجيش التركي يقصف بلدات مرعناز وعين دقنة

النظام يقصف في جبل الزاوية.. والجيش التركي يقصف بلدات مرعناز وعين دقنة
المدفعية التركية تستهدف مواقع شمالي حلب

قصفت قوات النظام البرية رشقات صاروخية مع الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين، مستهدفة بلدتي سفوهن والفطيرة ومناطق أُخرى من جبل الزاوية في الريف الجنوبي لمحافظة إدلب، حيث توجد قواعد ونقاط تركية في تلك المنطقة، ولم ترد معلومات عن سقوط خسائر بشرية.


وأشار  المرصد السوري لحقوق الإنسان، مساء أمس إلى اندلاع اشتباكات بالرشاشات الثقيلة لليوم الثاني على التوالي، بين القوات التركية وغرفة عمليات “الفتح المبين” من جهة، وقوات النظام من جهة أخرى، على محاور مدينة سراقب في ريف إدلب، والجدير بالذكر أن قوات النظام استهدفت بـ4 قذائف مدفعية محيط نقطة تركية، وسقطت القذائف قرب الساتر نقطة معارة عليا.




مدفعية ميدان تابعة للنظام السوري. تعبيرية. أرشيف. متداول. مدفعية ميدان تابعة للنظام السوري. تعبيرية. أرشيف. متداول.

وفي سياق متصل، قصفت القاعدة التركية المتمركزة في مدينة مارع بريف حلب بالمدفعية الثقيلة، قريتي مرعناز وعين دقنة ضمن مناطق انتشار القوات الكردية في ريف حلب الشمالي، دون ورود معلومات عن خسائر بشرية حتى الآن.


ويأتي ذلك بعد هدوء حذر شهدته محاور ريف حلب الشمالي لنحو أسبوع.  وفي 23 نوفمبر، جرى تبادل إطلاق نار بالرشاشات الثقيلة مصدره تمركزات القوات الكردية وقوات النظام على حاجز الشط الواقع على أطراف مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، ما أدى إلى انقطاع الطريق الحيوي بين مدينتي إعزاز وعفرين.


اقرأ المزيد: بما بين 50 و100 ناقلة.. التحالف يعزز قوته شمال سوريا

وكانت فصائل “الجيش الوطني” الموالي لتركيا قد استهدفت بصاروخ موجه، في 20 نوفمبر، “تركس” لقوات النظام في أثناء قيامه برفع سواتر ترابية وتحصين مواقع النظام على جبهة تويس بريف مدينة الباب الشرقي بريف حلب، ما أدى إلى تدمير “التركس” دون ورود معلومات عن حجم الخسائر البشرية.


 

ليفانت نيوز _ المرصد السوري _ متابعات

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!