الوضع المظلم
Sunday, 16 January 2022
Logo

الأمير تشارلز يسافر إلى باربادوس للاحتفال بانفصالها عن التاج البريطاني

الأمير تشارلز يسافر إلى باربادوس للاحتفال بانفصالها عن التاج البريطاني
الأمير تشارلز

سافر الأمير تشارلز البريطاني جواً إلى باربادوس في الوقت الذي تستعد فيه الدولة الواقعة في منطقة البحر الكاريبي للاحتفال يوم الاثنين بتأسيس جمهورية وإقالة الملكة باعتبارها ذات سيادة، وقطع العلاقات الإمبراطورية بعد حوالي 400 عام من وصول السفن الإنكليزية أول مرة.


حصلت باربادوس على استقلالها عن بريطانيا عام 1966 لكنها احتفظت بالملكة إليزابيث بصفتها صاحبة السيادة الرسمية. وسيتم استبدالها برئيس بربادوسي في حفل تنصيب يقام عندما تحتفل البلاد باستقلالها يوم الثلاثاء. إن التخلص من الآثار النهائية للنظام الاستعماري الذي امتد عبر العالم ذات يوم لن يكون له تأثير مباشر على اقتصاد بربادوس أو العلاقات التجارية.


سيلقي الأمير تشارلز كلمة بعد منتصف ليل الثلاثاء مباشرة، يقول فيها إن الكثير من العلاقات بين البلدين ستبقى كما هي، بما في ذلك "الروابط التي لا تعد ولا تحصى بين شعوب بلدينا - التي من خلالها يتدفق الإعجاب والمودة والتعاون وفرصة." يقول قصر باكنغهام إن الأمر متروك لشعب باربادوس للبت فيه.


وستكون هذه هي المرة الأولى منذ ثلاثة عقود التي يتم فيها عزل الملكة من رئاسة الدولة. أعلنت موريشيوس، وهي جزيرة في المحيط الهندي، نفسها جمهورية في عام 1992.


سيبدأ الاحتفال في وقت متأخر من يوم الاثنين ويمتد إلى يوم الثلاثاء، عندما يتم تنصيب ساندرا ماسون كأول رئيسة للبلاد تعمل كشخصية رمزية إلى حد بعيد خلف رئيسة الوزراء ميا موتلي. تشغل ماسون حالياً منصب الحاكم العام، ممثل الملكة في بربادوس.


باربادوس

قد يدفع هذا التحول إلى مناقشة مقترحات مماثلة في المستعمرات البريطانية السابقة الأخرى التي كانت الملكة إليزابيث ملكاً لها، التي تشمل جامايكا وأستراليا وكندا.


اقرأ المزيد: يوم غضب لبناني بسبب الأوضاع المعيشية

وقالت موتلي في خطاب ألقته يوم السبت: "إن تأسيس الجمهورية يمثل خطوة للأمام بالنسبة لبربادوس، لكنها أضافت أنه يجب على المواطنين مواجهة تحديات مثل عدم المساواة وتغير المناخ بنفس الحماس الذي سعوا به للاستقلال في القرن العشرين.


تضيف موتلي في حفل افتتاح حديقة: "بينما نتحرك لنصبح جمهورية برلمانية بعد 396 عاماً من الحكم الملكي البريطاني ... أطلب منا أن ندرك أن التحديات ربما تغيرت، لكنها شاقة كما كانت في أي وقت مضى".


 

ليفانت نيوز _ REUTERS
facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!