الوضع المظلم
Sunday, 16 January 2022
Logo

إيران تتجه للقنبلة النووية.. وإسرائيل: لا ترضخوا لابتزازها

إيران تتجه للقنبلة النووية.. وإسرائيل: لا ترضخوا لابتزازها
علما إسرائيل وإيران/ أرشيفية

ذكرت هيئة البث الإسرائيلية "مكان" نقلاً عن مصدر سياسي بأن "إيران حققت تقدماً ملحوظاً في مشروعها النووي"، مشيراً إلى أن "الاحتمالات ضئيلة لعودة إيران، إلى حيث كانت عشية توقيع الاتفاق النووي قبل ست سنوات"، معداً أنه "في غضون أسابيع، يمكن لطهران إنتاج كمية كافية من اليورانيوم المخصب المطلوب لتصنيع قنبلة نووية".


من جهته، طالب رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، القوى العالمية بألا يستسلموا ويرضخوا لــ"الابتزاز النووي الإيراني".


وقال بينيت في بيان جرى تسليمه لممثلي الدول التي تفتح مفاوضات مع إيران، إن طهران تسعى إلى "إنهاء العقوبات مقابل لا شيء تقريباً، والحفاظ على برنامجها النووي سليماً، بينما تتلقى مئات المليارات من الدولارات بمجرد رفع العقوبات".


اقرأ أيضاً: إيران تنفذ حكم الإعدام على معارض أحوازي خطفته من تركيا

وأبدى بينيت سابقاً، قلقه حيال إحياء الاتفاق، مشدداً على أن "إسرائيل قلقة للغاية بشأن الاستعداد لرفع العقوبات والسماح بتدفق المليارات إلى إيران مقابل قيود غير كافية على البرنامج النووي".


وعقب 5 أشهر من توقفها، تستضيف العاصمة النمساوية فيينا، الاثنين، المباحثات حول الاتفاق النووي الإيراني، وسط تحركات إسرائيلية، مع بعض القادة الأوروبيين.




إسرائيل والنووي الإيراني \ مصدر الصورة: ليفانت نيوز إسرائيل والنووي الإيراني \ مصدر الصورة: ليفانت نيوز

وكشف مساعد وزير الخارجية الإيراني، علي باقري كني، الذي يرأس الوفد الإيراني في فيينا، أن الهدف الأول لطهران من المباحثات هو إلغاء كلّ العقوبات المفروضة على إيران.


فيما شددت من جهتها الناطقة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، على أن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، لم تغير موقفها من مسألة إحياء الاتفاق النووي، فيما عدّ وزير الدفاع للولايات المتحدة، لويد أوستن، أن تصرفات إيران في الفترة الأخيرة لم تكن باعثة على التفاؤل.


ليفانت-وكالات
facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!