الوضع المظلم
Sunday, 16 January 2022
Logo

أهالي بلدة بريف السويداء يطردون دورية روسية

أهالي بلدة بريف السويداء يطردون دورية روسية
السويداء
أفادت مصادر إعلام محلية، اليوم الاثنين، أن مجموعة من الأهالي في بلدة المزرعة بريف السويداء طردوا دورية روسية، كانت برفقة دورية لـ”الأمن العسكري”، التابع للنظام السوري.

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إنّ الدورية الروسية، انسحبت من بلدة المزرعة باتجاه محافظة درعا، بعد أن قامت بتوزيع بعض السلل الغذائية في مدينة شهبا بريف السويداء.

وكانت مدينة السويداء، قد شهدت، في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني، اشتباكات عنيفة بين “قوى الأمن الداخلي" التابعة للنظام من طرف، ومسلحين من الفصائل المحلية من طرف آخر، بعد اعتقال النظام لمدنيين.

واعتقل النظام السوري، خمسة مواطنين من أبناء بلدة "مفعلة"، بينهم مصابون، كانوا متواجدين في المستشفى، ثم نشبت اشتباكات على طريق دمشق السويداء، عندما حاولت مجموعة أهلية قطعه، احتجاجاً على اعتقال المواطنين الأربعة، لكن قوى الأمن ردت بإطلاق النار، ورفضت الإفراج عن الموقوفين.

اقرأ المزيد: مليشيات إيران تنقل عناصرها وأسلحتها بطرق مبتكرة تفادياً للقصف الإسرائيلي في سوريا

جريمة قتل بالسويداء بسبب صوت دراجة نارية


وتعود الاشتباكات بعد مقتل شابين جرّاء إطلاق النار عليهما من قبل مسلحين مجهولين على طريق ظهر الجبل شرق السويداء، ليحدث اشتباك بعد ذلك بين عوائل القتيلين ومسلحين محليين من جانب، وعناصر من قوى الأمن الداخلي من جانب آخر، أمام إحدى مشافي المدينة.

اقرأ المزيد:قسد تحشد لضرب مهربي النفط. بمساعدة أمريكية.. والنظام يبحث عن مطلوبين في درعا

وتطور إلى عراك بالأيادي، وعمد عناصر النظام إلى اعتقال أشخاص، وهو ما أدى لتفاقم الوضع، حيث استقطب المسلحون المحليون تعزيزات من قرى وبلدات السويداء إلى المدينة، وهاجموا واستهدفوا المراكز الأمنية ضمنها، وعلى رأسها مبنى المحافظة وقيادة الشرطة.
وعاد الهدوء الحذر إلى المدينة بعد إفراج النظام السوري عن المعتقلين وانسحاب المسلحين المحليين إلى مواقعهم.

ليفانت - مصادر محلية
facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!