مقتل خمسة أشخاص و40 جريحاً في ويسكونسن الأمريكية.. الشرطة تعتقل المشتبه به

يُظهر أحد مقاطع الفيديو امرأة تصرخ، “يا إلهي!” مراراً وتكراراً حيث ضُرب مجموعة من الراقصين الشباب يوم الأحد بواسطة سيارة مسرعة يقودها مجرم سابق. تحدث أب عن الانتقال من جسد إلى آخر بحثاً عن ابنته. وكان من بين المتضررين أعضاء في نادي “Dancing Grannies”.

ونشرت مدينة واوكيشا على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، في وقت متأخر الأحد، تأكيدها لوفاة خمسة على الأقل وإصابة أكثر من 40 آخرين، فيما أشارت إلى أنها ما زالت تجمع المعلومات. كما أشار بيان المدينة إلى أن الكثير من الناس أخذوا أنفسهم إلى المستشفيات. ولم تنشر المدينة أي معلومات إضافية عن القتلى.

وقالت السلطات في واوكيشا بولاية ويسكونسن الأمريكية إن بعض الأشخاص قتلوا عندما اقتحمت سيارة رياضية متعددة الاستخدامات أحد عروض عيد الميلاد بالمنطقة.

وأضافت أنه تم أيضا نقل 11 من البالغين و12 طفلا إلى مستشفيات المنطقة من جرّاءِ الحادث. وأفادت وسائل إعلام أمريكية سابقا بأن سيارة اقتحمت مهرجانا في أحد شوارع ويسكنسون الأمريكية مخترقة إجراءات الشرطة لتأمين العرض، ما أسفر عن إصابة عدد من الأشخاص.

ووقع الحادث في واوكيشا التي تبعد نحو 32 كيلومترا غرب ميلووكي بولاية ويسكونسن شمال وَسْط الولايات المتحدة.

وأظهر مقطع فيديو نشر على وسائل التواصل الاجتماعي سيارة حمراء اللون من طراز “إس.يو.في” مسرعة تخترق المسيرة من الخلف، وفي مقطع ثان بدا أن الشرطة تفتح النار على السيارة قبل اصطدامها بأحد حواجز الطريق. وأظهر الفيديو عددا كبيرا من سيارات الشرطة والإسعاف في شارع مزين بأضواء عيد الميلاد بعد الحادث.

أعلنت شرطة ولاية ويسكونسن الأمريكية، اعتقال المشتبه به في حادثة دهس عدد من الأشخاص في أحد عروض عيد الميلاد بالمنطقة. وأكد رئيس شرطة ولاية ويسكونسن، دانيال طومسون، في مؤتمر صحفي أن ضابطا فتح النار على السيارة التي نفذت حادثة الدهس، لافتا إلى أنه تم احتجاز المشتبه به.

ووفقا لوثائق المحكمة، قُبض على داريل إدوارد بروكس جونيور البالغ من العمر 39 عاما كمشتبه به في الحادث. وذكر موقع ” thepostmillennial” أن بروكس هو مجرم محترف، تم إطلاق سراحه من السجن قبل يومين من الحادث بعد دفعه كفالة قدرها 1000 دولار لثلاث جنح وجريمتين.

وأضاف: “لديه تاريخ في مقاومة الاعتقال والعرقلة والضرب والإغواء الجنسي القانوني والخنق وتدمير الممتلكات والحيازة غير القانونية للأسلحة النارية”. وأفادت وسائل إعلام أمريكية سابقا بأن سيارة اقتحمت مهرجانا في أحد شوارع ويسكنسون الأمريكية مخترقة إجراءات الشرطة لتأمين العرض، ما أسفر عن إصابة عدد من الأشخاص.

اقرأ المزيد: الكرملين… الهستيريا الأميركية مصطنعة” بشأن نزاع أوكرانيا

ووقع الحادث في واوكيشا التي تبعد نحو 32 كيلومترا غرب ميلووكي بولاية ويسكونسن شمال وَسْط الولايات المتحدة. وأظهر مقطع فيديو مباشر من مدينة Waukesha السيارة الحمراء متعددة الاستخدامات تتخطى أولئك الذين كانوا يسيرون في عرض لعيد الميلاد.

 

ليفانت نيوز _ نيويورك تايمز _ AP

يُظهر أحد مقاطع الفيديو امرأة تصرخ، “يا إلهي!” مراراً وتكراراً حيث ضُرب مجموعة من الراقصين الشباب يوم الأحد بواسطة سيارة مسرعة يقودها مجرم سابق. تحدث أب عن الانتقال من جسد إلى آخر بحثاً عن ابنته. وكان من بين المتضررين أعضاء في نادي “Dancing Grannies”.

ونشرت مدينة واوكيشا على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، في وقت متأخر الأحد، تأكيدها لوفاة خمسة على الأقل وإصابة أكثر من 40 آخرين، فيما أشارت إلى أنها ما زالت تجمع المعلومات. كما أشار بيان المدينة إلى أن الكثير من الناس أخذوا أنفسهم إلى المستشفيات. ولم تنشر المدينة أي معلومات إضافية عن القتلى.

وقالت السلطات في واوكيشا بولاية ويسكونسن الأمريكية إن بعض الأشخاص قتلوا عندما اقتحمت سيارة رياضية متعددة الاستخدامات أحد عروض عيد الميلاد بالمنطقة.

وأضافت أنه تم أيضا نقل 11 من البالغين و12 طفلا إلى مستشفيات المنطقة من جرّاءِ الحادث. وأفادت وسائل إعلام أمريكية سابقا بأن سيارة اقتحمت مهرجانا في أحد شوارع ويسكنسون الأمريكية مخترقة إجراءات الشرطة لتأمين العرض، ما أسفر عن إصابة عدد من الأشخاص.

ووقع الحادث في واوكيشا التي تبعد نحو 32 كيلومترا غرب ميلووكي بولاية ويسكونسن شمال وَسْط الولايات المتحدة.

وأظهر مقطع فيديو نشر على وسائل التواصل الاجتماعي سيارة حمراء اللون من طراز “إس.يو.في” مسرعة تخترق المسيرة من الخلف، وفي مقطع ثان بدا أن الشرطة تفتح النار على السيارة قبل اصطدامها بأحد حواجز الطريق. وأظهر الفيديو عددا كبيرا من سيارات الشرطة والإسعاف في شارع مزين بأضواء عيد الميلاد بعد الحادث.

أعلنت شرطة ولاية ويسكونسن الأمريكية، اعتقال المشتبه به في حادثة دهس عدد من الأشخاص في أحد عروض عيد الميلاد بالمنطقة. وأكد رئيس شرطة ولاية ويسكونسن، دانيال طومسون، في مؤتمر صحفي أن ضابطا فتح النار على السيارة التي نفذت حادثة الدهس، لافتا إلى أنه تم احتجاز المشتبه به.

ووفقا لوثائق المحكمة، قُبض على داريل إدوارد بروكس جونيور البالغ من العمر 39 عاما كمشتبه به في الحادث. وذكر موقع ” thepostmillennial” أن بروكس هو مجرم محترف، تم إطلاق سراحه من السجن قبل يومين من الحادث بعد دفعه كفالة قدرها 1000 دولار لثلاث جنح وجريمتين.

وأضاف: “لديه تاريخ في مقاومة الاعتقال والعرقلة والضرب والإغواء الجنسي القانوني والخنق وتدمير الممتلكات والحيازة غير القانونية للأسلحة النارية”. وأفادت وسائل إعلام أمريكية سابقا بأن سيارة اقتحمت مهرجانا في أحد شوارع ويسكنسون الأمريكية مخترقة إجراءات الشرطة لتأمين العرض، ما أسفر عن إصابة عدد من الأشخاص.

اقرأ المزيد: الكرملين… الهستيريا الأميركية مصطنعة” بشأن نزاع أوكرانيا

ووقع الحادث في واوكيشا التي تبعد نحو 32 كيلومترا غرب ميلووكي بولاية ويسكونسن شمال وَسْط الولايات المتحدة. وأظهر مقطع فيديو مباشر من مدينة Waukesha السيارة الحمراء متعددة الاستخدامات تتخطى أولئك الذين كانوا يسيرون في عرض لعيد الميلاد.

 

ليفانت نيوز _ نيويورك تايمز _ AP

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit