كندا: ملتزمون بمساءلة إيران عن إسقاط الطائرة الأوكرانية

ذوو ضحايا الطائرة الأوكرانية يدعون على خامنئي والحرس الثوري
ذوو ضحايا الطائرة الأوكرانية \ أرشيفية

شددت وزارة الخارجية الكندية على أنها حازمة في التزامها بالشفافية وإقامة العدل ومساءلة إيران في قضية إسقاط الطائرة الأوكرانية.

وعبر حسابها في “تويتر”، ذكرت وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي إنها خلال لقاء مع ممثلي رابطة أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية، شددت على “التزام كندا بالسعي لتحقيق الشفافية والمساءلة والعدالة من إيران، لإسقاط الطائرة رقم “PS752” هو التزام صارم”، مبديةً تضامنها مع كل العائلات التي خسرت أحباءها في ذلك الحادث المروع.

اقرأ أيضاً: استعداد إسرائيلي لتصعيد مع إيران تزامناً مع بدء المحادثات التمهيدية… إسرائيل ليست ملزمة بالصفقة

وكانت قد تحطمت طائرة “بوينغ” تابعة لشركة “خطوط أوكرانيا الجوية الدولية” عقب إقلاعها من مطار طهران الدولي، في صباح يوم 8 يناير 2020، في رحلة إلى كييف.

وأدت الكارثة إلى مقتل 176 شخصاً كانوا على متن الطائرة، وهم مواطنو كل من إيران وأوكرانيا وكندا وبريطانيا وألمانيا والسويد وأفغانستان.

وأقرت طهران في 11 يناير، بأن الطائرة جرى إسقاطها بالخطأ بواسطة صاروخين إيرانيين “أرض جو” من طراز “تور-إم 1″، وذلك عقب وضع أنظمة الدفاع الجوي الإيرانية في حالة تأهب قصوى، وسط ترجيحات بشن هجوم صاروخي أمريكي على إيران، ووجهت اتهامات إلى 10 مسؤولين بخصوص الحادث.

كندا تجدد دعوتها لإيران بتسليم الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية
تعبيرية

هذا وكانت قد عقدت المحكمة العسكرية بمحافظة طهران في الواحد والعشرين من نوفمبر الجاري، جلسة محاكمة للمسؤولين عن استهداف رحلة الطائرة الأوكرانية PS752 بحضور المتهمين وعائلات الضحايا ومحامين عن بعض الأسر.

ومثل أمام المحكمة 10 متهمين من مختلف الرتب العسكرية، وعرضت النيابة العامة لائحة الاتهام مع ملخص من الشكوى المطروحة وأقوال المدعين مع ذكر أسماء المتهمين، وزعم ممثل النيابة العامة أن 103 من أسر الضحايا أو محاميهم راجعوا القضاء الإيراني لتقديم الشكاوى، في نهاية الجلسة، أعلن القاضي إبراهيم مهرانفر أنه سيجري الإعلان عن موعد الجلسة التالية للمحاكمة في وقت لاحق.

ليفانت-وكالات

شددت وزارة الخارجية الكندية على أنها حازمة في التزامها بالشفافية وإقامة العدل ومساءلة إيران في قضية إسقاط الطائرة الأوكرانية.

وعبر حسابها في “تويتر”، ذكرت وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي إنها خلال لقاء مع ممثلي رابطة أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية، شددت على “التزام كندا بالسعي لتحقيق الشفافية والمساءلة والعدالة من إيران، لإسقاط الطائرة رقم “PS752” هو التزام صارم”، مبديةً تضامنها مع كل العائلات التي خسرت أحباءها في ذلك الحادث المروع.

اقرأ أيضاً: استعداد إسرائيلي لتصعيد مع إيران تزامناً مع بدء المحادثات التمهيدية… إسرائيل ليست ملزمة بالصفقة

وكانت قد تحطمت طائرة “بوينغ” تابعة لشركة “خطوط أوكرانيا الجوية الدولية” عقب إقلاعها من مطار طهران الدولي، في صباح يوم 8 يناير 2020، في رحلة إلى كييف.

وأدت الكارثة إلى مقتل 176 شخصاً كانوا على متن الطائرة، وهم مواطنو كل من إيران وأوكرانيا وكندا وبريطانيا وألمانيا والسويد وأفغانستان.

وأقرت طهران في 11 يناير، بأن الطائرة جرى إسقاطها بالخطأ بواسطة صاروخين إيرانيين “أرض جو” من طراز “تور-إم 1″، وذلك عقب وضع أنظمة الدفاع الجوي الإيرانية في حالة تأهب قصوى، وسط ترجيحات بشن هجوم صاروخي أمريكي على إيران، ووجهت اتهامات إلى 10 مسؤولين بخصوص الحادث.

كندا تجدد دعوتها لإيران بتسليم الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية
تعبيرية

هذا وكانت قد عقدت المحكمة العسكرية بمحافظة طهران في الواحد والعشرين من نوفمبر الجاري، جلسة محاكمة للمسؤولين عن استهداف رحلة الطائرة الأوكرانية PS752 بحضور المتهمين وعائلات الضحايا ومحامين عن بعض الأسر.

ومثل أمام المحكمة 10 متهمين من مختلف الرتب العسكرية، وعرضت النيابة العامة لائحة الاتهام مع ملخص من الشكوى المطروحة وأقوال المدعين مع ذكر أسماء المتهمين، وزعم ممثل النيابة العامة أن 103 من أسر الضحايا أو محاميهم راجعوا القضاء الإيراني لتقديم الشكاوى، في نهاية الجلسة، أعلن القاضي إبراهيم مهرانفر أنه سيجري الإعلان عن موعد الجلسة التالية للمحاكمة في وقت لاحق.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit