قرابة 11 قتيلاً وعشرات الجرحى في حريق منجم للفحم في سيبيريا

قرابة 11 قتيلاً وعشرات الجرحى في حريق منجم للفحم في سيبيريا
© ماريا بيمنوفا / تاس

قالت السلطات المحلية في روسيا، الخميس، إن حريق منجم في منطقة “كيميروفو” بسيبيريا أسفر عن مقتل 11 عاملاً على الأقل وإصابة العشرات. كان ما لا يقل عن 285 من عمال المناجم بالداخل عندما اندلع الحريق في منجم Listvyazhnaya للفحم في كيميروفو – المعروف أيضاً باسم Kuzbass – على بعد 3600 كيلومتر شرق موسكو، حسبما كتب الحاكم سيرجي تسيفيليف على قناته على Telegram.

وقالت خِدْمَات الطوارئ لوكالة إنترفاكس إنه تم إجلاء 237 عاملا من بينهم 43 أصيبوا بجروح مختلفة. وذكرت وكالة إنترفاكس أن عدد القتلى قد يرتفع أكثر مع بقاء 49 عاملاً محاصرين بالداخل.

أفادت وكالة أنباء انترفاكس نقلا عن سلطات الإشراف الفني التي لم تسمها أن الحريق بدأ بسبب انفجار في عمود التهوية على عمق 250 مترا تحت الأرض.

وقال مصدر في خِدْمَات الطوارئ لوكالة تاس إن الحادث نتج عن اشتعال غبار الفحم في فتحة التهوية. بعد ذلك، انتشر الدُّخَان في جميع أنحاء منجم الفحم، ولم يكن هناك انفجار أو أضرار.

ونقل عنهم قولهم “النظرية الأولية العليا هي عطل في المُعَدَّات وأسباب طبيعية”. فتحت سلطات إنفاذ القانون قضية جنائية تتعلق بانتهاك متطلبات السلامة الصناعية التي أدت إلى وفاة شخص.

وقال الوزير الروسي لحالات الطوارئ عبر منصة تيلغرام “إن عمليات الانقاذ في منجم ليستفياينايا متواصلة. تمّ إنقاذ 237 شخصاً وجُرح 45 شخصًا”.

وأشار المسؤول المحلي للوزارة أليكسي شولغين وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية الروسية (تاس) إلى أن “موقعهم غير محدّد في الوقت الحالي”.

صورة نشرتها وزارة الطوارئ الروسية في 25 تشرين الثاني/نوفمبر لوصول مسعفين إلى موقع حادث منجم قرب غراموتينو وزارة الطوارئ الروسية/ا ف ب
صورة نشرتها وزارة الطوارئ الروسية في 25 تشرين الثاني/نوفمبر لوصول مسعفين إلى موقع حادث منجم قرب غراموتينو وزارة الطوارئ الروسية/ا ف ب

وأفاد إعلام حاكم منطقة كيميروفو سيرغي تسيفيليف التي يقع المنجم فيها، على تيلغرام، أن 43 شخصاً نُقلوا إلى المستشفى، بينهم اثنان في “حالة حرجة” وأن “وزارة حالات الطوارئ تلقّت تنبيهًا عند الساعة 9,07 بشأن دُخَان يتصاعد من منجم ليستفياينايا في مدينة غراموتينو”.

ولم تُعرف الأسباب الدقيقة لوقوع الحادث على الفور. وبحسب المصدر نفسه، توجه 11 فريق انقاذ متخصص من الوزارة إلى مكان الحادثة بانتظار فرق إضافية ستصل لاحقا، فضلاً عن مروحية تقلّ أطبّاء.

اقرأ المزيد: إيران استخدمت مواطنيها دروعاً بشرية لإسقاط الطائرة الأوكرانية… مسؤولون متورطون

وغالباً ما ترتبط الحوادث في المناجم في روسيا بالتراخي في تطبيق معايير السلامة أو الإدارة السيئة أو المعدّات القديمة من الحِقْبَة السوفياتية.

أدّى أكبر حادث في منجم في روسيا في أيار/مايو 2010 إلى مقتل 91 شخصًا وإصابة أكثر من مئة شخص في منجم راسبادسكيا في منطقة كيميروفو حيث توجد مناجم فحم عدّة.

 

ليفانت نيوز _ تاس _ موسكو تايمز

قالت السلطات المحلية في روسيا، الخميس، إن حريق منجم في منطقة “كيميروفو” بسيبيريا أسفر عن مقتل 11 عاملاً على الأقل وإصابة العشرات. كان ما لا يقل عن 285 من عمال المناجم بالداخل عندما اندلع الحريق في منجم Listvyazhnaya للفحم في كيميروفو – المعروف أيضاً باسم Kuzbass – على بعد 3600 كيلومتر شرق موسكو، حسبما كتب الحاكم سيرجي تسيفيليف على قناته على Telegram.

وقالت خِدْمَات الطوارئ لوكالة إنترفاكس إنه تم إجلاء 237 عاملا من بينهم 43 أصيبوا بجروح مختلفة. وذكرت وكالة إنترفاكس أن عدد القتلى قد يرتفع أكثر مع بقاء 49 عاملاً محاصرين بالداخل.

أفادت وكالة أنباء انترفاكس نقلا عن سلطات الإشراف الفني التي لم تسمها أن الحريق بدأ بسبب انفجار في عمود التهوية على عمق 250 مترا تحت الأرض.

وقال مصدر في خِدْمَات الطوارئ لوكالة تاس إن الحادث نتج عن اشتعال غبار الفحم في فتحة التهوية. بعد ذلك، انتشر الدُّخَان في جميع أنحاء منجم الفحم، ولم يكن هناك انفجار أو أضرار.

ونقل عنهم قولهم “النظرية الأولية العليا هي عطل في المُعَدَّات وأسباب طبيعية”. فتحت سلطات إنفاذ القانون قضية جنائية تتعلق بانتهاك متطلبات السلامة الصناعية التي أدت إلى وفاة شخص.

وقال الوزير الروسي لحالات الطوارئ عبر منصة تيلغرام “إن عمليات الانقاذ في منجم ليستفياينايا متواصلة. تمّ إنقاذ 237 شخصاً وجُرح 45 شخصًا”.

وأشار المسؤول المحلي للوزارة أليكسي شولغين وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية الروسية (تاس) إلى أن “موقعهم غير محدّد في الوقت الحالي”.

صورة نشرتها وزارة الطوارئ الروسية في 25 تشرين الثاني/نوفمبر لوصول مسعفين إلى موقع حادث منجم قرب غراموتينو وزارة الطوارئ الروسية/ا ف ب
صورة نشرتها وزارة الطوارئ الروسية في 25 تشرين الثاني/نوفمبر لوصول مسعفين إلى موقع حادث منجم قرب غراموتينو وزارة الطوارئ الروسية/ا ف ب

وأفاد إعلام حاكم منطقة كيميروفو سيرغي تسيفيليف التي يقع المنجم فيها، على تيلغرام، أن 43 شخصاً نُقلوا إلى المستشفى، بينهم اثنان في “حالة حرجة” وأن “وزارة حالات الطوارئ تلقّت تنبيهًا عند الساعة 9,07 بشأن دُخَان يتصاعد من منجم ليستفياينايا في مدينة غراموتينو”.

ولم تُعرف الأسباب الدقيقة لوقوع الحادث على الفور. وبحسب المصدر نفسه، توجه 11 فريق انقاذ متخصص من الوزارة إلى مكان الحادثة بانتظار فرق إضافية ستصل لاحقا، فضلاً عن مروحية تقلّ أطبّاء.

اقرأ المزيد: إيران استخدمت مواطنيها دروعاً بشرية لإسقاط الطائرة الأوكرانية… مسؤولون متورطون

وغالباً ما ترتبط الحوادث في المناجم في روسيا بالتراخي في تطبيق معايير السلامة أو الإدارة السيئة أو المعدّات القديمة من الحِقْبَة السوفياتية.

أدّى أكبر حادث في منجم في روسيا في أيار/مايو 2010 إلى مقتل 91 شخصًا وإصابة أكثر من مئة شخص في منجم راسبادسكيا في منطقة كيميروفو حيث توجد مناجم فحم عدّة.

 

ليفانت نيوز _ تاس _ موسكو تايمز

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit