بولندا تتحضر لمواجهة طويلة مع المهاجرين.. قد تستمر شهوراً

برلين تطالب بروكسل بإجراءات لوقف تدفق المهاجرين من بيلاروسيا
جنود بولنديين على أحد المعابر الحدودية الفرعية. PAP/Artur Reszko

ذكر ماريوش بلاشاك وزير دفاع بولندا، إن قوات بلاده تستمر بصد محاولات مجموعات المهاجرين للعبور من أراضي بيلاروسيا إلى بولندا، مضيفاً في تصريح السبت: “لم تختلف الليلة الماضية عن الأيام والليالي التي سبقتها”.

مردفاً: “تم تسجيل هجمات على الحدود البولندية، والآن يتبنى المهاجرون تكتيكا مختلفا بعض الشيء – تحاول مجموعات أصغر عبور الحدود في العديد من الأماكن المختلفة”، وأكد الوزير، بأن الجانب البيلاروسي يقوم بتوجيه تصرفات المهاجرين.

اقرأ أيضاً: ماكرون وبوتين يتفقان على “إزالة التصعيد” من أزمة بيلاروسيا وبولندا

مردفاً: “يجب أن نستعد لأن هذه المشكلة ستستمر لأشهر، نحن مستعدون لصد الهجمات”، واستكمل: “بالأمس، جرت على الجزء البولندي – البيلاروسي من الحدود، عدة محاولات لاقتحام واختراق الحدود، وتألفت أكبر مجموعة من حوالي 200 أجنبي، والباقي – عدة عشرات. وكان سلوك الأجانب عدوانياً واستخدموا الحجارة والمفرقعات والغاز المسيل للدموع”.

من جهتها، زعمت هيئة حرس حدود بيلاروسيا، إن عناصر الأمن في بولندا وليتوانيا سعوا خلال الـ 24 ساعة الماضية، لطرد 490 مهاجراً إلى بيلاروسيا، بما في ذلك قرابة 350 من بولندا وأكثر من 140 من ليتوانيا.

من روسيا إلى بيلاروسيا... وحكومة العراق تجهّز لعودة طوعية
اتهمت دول غربية النظام البيلاروسي ، المدعوم من روسيا ، بالتدبير للأزمة انتقاما من عقوبات الاتحاد الأوروبي ، وهي اتهامات نفتها مينسك ليونيد SHCHEGLOV BELTA /

وأردفت الهيئة في بيانها السبت: “خلال اليوم الماضي، حاول الجانب الليتواني طرد تسع مجموعات للمهاجرين، والجانب البولندي – 12 مجموعة، ومن جهة لاتفيا، كانت هناك محاولة واحدة لطرد 20 لاجئاً على الأقل بالقوة”.

وتبعاً لبيان الهيئة، لا يزال الوضع على الحدود متوتراً حالياً، وذلك في ظل “المحاولات المستمرة لطرد مجموعات اللاجئين بالعنف وقسرا من أراضي الدول المجاورة الأعضاء في الاتحاد الأوروبي”.

ليفانت-وكالات

ذكر ماريوش بلاشاك وزير دفاع بولندا، إن قوات بلاده تستمر بصد محاولات مجموعات المهاجرين للعبور من أراضي بيلاروسيا إلى بولندا، مضيفاً في تصريح السبت: “لم تختلف الليلة الماضية عن الأيام والليالي التي سبقتها”.

مردفاً: “تم تسجيل هجمات على الحدود البولندية، والآن يتبنى المهاجرون تكتيكا مختلفا بعض الشيء – تحاول مجموعات أصغر عبور الحدود في العديد من الأماكن المختلفة”، وأكد الوزير، بأن الجانب البيلاروسي يقوم بتوجيه تصرفات المهاجرين.

اقرأ أيضاً: ماكرون وبوتين يتفقان على “إزالة التصعيد” من أزمة بيلاروسيا وبولندا

مردفاً: “يجب أن نستعد لأن هذه المشكلة ستستمر لأشهر، نحن مستعدون لصد الهجمات”، واستكمل: “بالأمس، جرت على الجزء البولندي – البيلاروسي من الحدود، عدة محاولات لاقتحام واختراق الحدود، وتألفت أكبر مجموعة من حوالي 200 أجنبي، والباقي – عدة عشرات. وكان سلوك الأجانب عدوانياً واستخدموا الحجارة والمفرقعات والغاز المسيل للدموع”.

من جهتها، زعمت هيئة حرس حدود بيلاروسيا، إن عناصر الأمن في بولندا وليتوانيا سعوا خلال الـ 24 ساعة الماضية، لطرد 490 مهاجراً إلى بيلاروسيا، بما في ذلك قرابة 350 من بولندا وأكثر من 140 من ليتوانيا.

من روسيا إلى بيلاروسيا... وحكومة العراق تجهّز لعودة طوعية
اتهمت دول غربية النظام البيلاروسي ، المدعوم من روسيا ، بالتدبير للأزمة انتقاما من عقوبات الاتحاد الأوروبي ، وهي اتهامات نفتها مينسك ليونيد SHCHEGLOV BELTA /

وأردفت الهيئة في بيانها السبت: “خلال اليوم الماضي، حاول الجانب الليتواني طرد تسع مجموعات للمهاجرين، والجانب البولندي – 12 مجموعة، ومن جهة لاتفيا، كانت هناك محاولة واحدة لطرد 20 لاجئاً على الأقل بالقوة”.

وتبعاً لبيان الهيئة، لا يزال الوضع على الحدود متوتراً حالياً، وذلك في ظل “المحاولات المستمرة لطرد مجموعات اللاجئين بالعنف وقسرا من أراضي الدول المجاورة الأعضاء في الاتحاد الأوروبي”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit