إسرائيل تخطط لكيفية ضرب الترسانة الصاروخية لـ”حماس” و”الجهاد”

صواريخ حماس
صواريخ حماس \ أرشيفية

دعا أفيف كوخافي رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية، مختلف الجهات المختصة في الجيش إلى وضع خطة هجومية واسعة، لضرب الترسانة الصاروخية لحركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي” في قطاع غزة.

وذكر موقع “والاه” العبري بأنه “حسب تعليمات كوخافي من المتوقع أن تقلص الخطة بشكل كبير، في المراحل الأولى من العملية التي ستندلع في قطاع غزة، قدرات الفصائل على إطلاق الصواريخ إلى أي مدى في جميع أنحاء البلاد وعلى نطاق واسع”.

اقرأ أيضاً: بريطانيا تصنف حماس كمنظمة إرهابية

وخمنت مصادر إسرائيلية للموقع أن “حماس” و”الجهاد الإسلامي” يعملان بمساعدة طهران على مدار الساعة لإعادة تأهيل البنية التحتية لإنتاج الصواريخ التي تضررت في الصراع الذي تواصل لـ 11 يوماً بين إسرائيل وغزة في مايو الماضي من هذا العام”.

ووفق صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، فإن “المسؤولين العسكريين الإسرائيليين أقروا بحقيقة أن الجيش الإسرائيلي كان غير قادر على تدمير غالبية ترسانات الجماعات المسلحة من الصواريخ قبل إطلاقها، ويرجع ذلك إلى نقص المعلومات الاستخباراتية الدقيقة”.

حركة حماس/ أرشيفية
حركة حماس/ أرشيفية

هذا وكان قد جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، في العاشر من أكتوبر الماضي، معارضته لإقامة دولة فلسطينية مستقلة، مبدياً قناعته بأن هذه الخطوة ستعني بدرجة عالية من الاحتمالية قيام “دولة إرهابية” عند حدود بلده.

وذكر بينيت، حينها، إن إسرائيل “لا تتجاهل الفلسطينيين”، قائلاً: “إنهم جيراننا ولن يرحلوا ونحن لن نرحل أيضاً”، وتابع: “في الوقت نفسه، تعلمنا من التجربة أن دولة فلسطينية تعني، بدرجة عالية من الاحتمالية، قيام دولة إرهابية على بعد سبع دقائق من منزلي”.

ليفانت-وكالات

دعا أفيف كوخافي رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية، مختلف الجهات المختصة في الجيش إلى وضع خطة هجومية واسعة، لضرب الترسانة الصاروخية لحركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي” في قطاع غزة.

وذكر موقع “والاه” العبري بأنه “حسب تعليمات كوخافي من المتوقع أن تقلص الخطة بشكل كبير، في المراحل الأولى من العملية التي ستندلع في قطاع غزة، قدرات الفصائل على إطلاق الصواريخ إلى أي مدى في جميع أنحاء البلاد وعلى نطاق واسع”.

اقرأ أيضاً: بريطانيا تصنف حماس كمنظمة إرهابية

وخمنت مصادر إسرائيلية للموقع أن “حماس” و”الجهاد الإسلامي” يعملان بمساعدة طهران على مدار الساعة لإعادة تأهيل البنية التحتية لإنتاج الصواريخ التي تضررت في الصراع الذي تواصل لـ 11 يوماً بين إسرائيل وغزة في مايو الماضي من هذا العام”.

ووفق صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، فإن “المسؤولين العسكريين الإسرائيليين أقروا بحقيقة أن الجيش الإسرائيلي كان غير قادر على تدمير غالبية ترسانات الجماعات المسلحة من الصواريخ قبل إطلاقها، ويرجع ذلك إلى نقص المعلومات الاستخباراتية الدقيقة”.

حركة حماس/ أرشيفية
حركة حماس/ أرشيفية

هذا وكان قد جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، في العاشر من أكتوبر الماضي، معارضته لإقامة دولة فلسطينية مستقلة، مبدياً قناعته بأن هذه الخطوة ستعني بدرجة عالية من الاحتمالية قيام “دولة إرهابية” عند حدود بلده.

وذكر بينيت، حينها، إن إسرائيل “لا تتجاهل الفلسطينيين”، قائلاً: “إنهم جيراننا ولن يرحلوا ونحن لن نرحل أيضاً”، وتابع: “في الوقت نفسه، تعلمنا من التجربة أن دولة فلسطينية تعني، بدرجة عالية من الاحتمالية، قيام دولة إرهابية على بعد سبع دقائق من منزلي”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit