أنقرة تبعث بالمزيد من الأرتال العسكرية إلى إدلب

إدلب أرتال تركية أرشيفية
إدلب.. أرتال تركية/ أرشيفية

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الخميس، بأن القوات التركية استقدمت تعزيزات إلى مواقعها في ما تسمى بـ”منطقة خفض التصعيد”، والتي يقصد بها أجزاء من محافظة إدلب.

إلى ذلك، أردف المرصد أن 10 شاحنات محملة بالأسلحة والذخائر وصلت إلى النقاط العسكرية التركية في مطار تفتناز ومعسكر المسطومة في ريف إدلب.

اقرأ أيضاً: استمرار القصف الصاروخي لقوات النظام على ريف إدلب

وأفصح أيضاً عن أن الشاحنات دخلت من الأراضي التركية، محملة بأسلحة نوعية، لافتاً إلى أن التعزيزات أتت بالتزامن مع تحركات تركية تتم في غالب النقاط التركية بمنطقة خفض التصعيد واستهدافات برية وجوية قرب النقاط التركية.

في السياق، نوه المرصد كذلك إلى أن طائرات روسية قصفت المنطقة الواقعة بين بلدتي قميناس وسرمين شرقي مدينة إدلب، حيث توجد في محيط المنطقة قواعد تركية، بجانب غارتين جويتين استهدفتا بلدة مجليا ومعربليت قرب مدينة أريحا على طريق حلب – اللاذقية “M4”.

دورية تركية في إدلب/ أرشيفية
دورية تركية في إدلب/ أرشيفية

ولفت المرصد إلى أن هناك قاعدة تركية بالمنطقة كذلك، علماً أن القوات التركية، كانت قد استحدثت نقطة مراقبة عسكرية جديدة في جبل الزاوية جنوب إدلب على مقربة من خطوط التماس بين قوات النظام السوري والمعارضة.

ومع اختتام إقامة النقطة الجديدة، ازداد مجموع نقاط انتشار القوات التركية في إدلب إلى 79 قاعدة ونقطة عسكرية، بموجب اتفاق مناطق خفض التصعيد في شمال غربي سوريا.

ليفانت-وكالات

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الخميس، بأن القوات التركية استقدمت تعزيزات إلى مواقعها في ما تسمى بـ”منطقة خفض التصعيد”، والتي يقصد بها أجزاء من محافظة إدلب.

إلى ذلك، أردف المرصد أن 10 شاحنات محملة بالأسلحة والذخائر وصلت إلى النقاط العسكرية التركية في مطار تفتناز ومعسكر المسطومة في ريف إدلب.

اقرأ أيضاً: استمرار القصف الصاروخي لقوات النظام على ريف إدلب

وأفصح أيضاً عن أن الشاحنات دخلت من الأراضي التركية، محملة بأسلحة نوعية، لافتاً إلى أن التعزيزات أتت بالتزامن مع تحركات تركية تتم في غالب النقاط التركية بمنطقة خفض التصعيد واستهدافات برية وجوية قرب النقاط التركية.

في السياق، نوه المرصد كذلك إلى أن طائرات روسية قصفت المنطقة الواقعة بين بلدتي قميناس وسرمين شرقي مدينة إدلب، حيث توجد في محيط المنطقة قواعد تركية، بجانب غارتين جويتين استهدفتا بلدة مجليا ومعربليت قرب مدينة أريحا على طريق حلب – اللاذقية “M4”.

دورية تركية في إدلب/ أرشيفية
دورية تركية في إدلب/ أرشيفية

ولفت المرصد إلى أن هناك قاعدة تركية بالمنطقة كذلك، علماً أن القوات التركية، كانت قد استحدثت نقطة مراقبة عسكرية جديدة في جبل الزاوية جنوب إدلب على مقربة من خطوط التماس بين قوات النظام السوري والمعارضة.

ومع اختتام إقامة النقطة الجديدة، ازداد مجموع نقاط انتشار القوات التركية في إدلب إلى 79 قاعدة ونقطة عسكرية، بموجب اتفاق مناطق خفض التصعيد في شمال غربي سوريا.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit