الوضع المظلم
الجمعة ٢٨ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

الكشف عن مصير "حمدوك".. والسفراء يعلنون رفضهم الانقلاب

الكشف عن مصير
حمدوك
قال قائد الجيش السوداني، "عبد الفتاح البرهان"، اليوم الثلاثاء، إن رئيس الوزراء "عبد الله حمدوك"، يجلس في منزله حفاظاً على أمنه.

وأوضح "البرهان"، خلال مؤتمر صحفي، أنّ "حمدوك، موجود معي في منزلي، وسيعود إلى منزله متى استقرّت الأوضاع، وعندما نشعر بعدم وجود تهديد له سيعود إلى بيته".

وأشار إلى أنّ "رئيس الوزراء حمدوك في أمان ولم يتعرض لأي أذى لكن تم إبعاده للحفاظ على سلامته". وأكد قائد الجيش السوداني، أن "حمدوك" يواصل حياته الطبيعية.



وبالحديث حول المحتجزين المتهمين بتهم جنائية، أشار إلى أنهم سيظلون قيد الاعتقال، وسيتم الإفراج عن بقية المحتجزين.

وعن الحكومة القادمة، قال "البرهان" لن تضم أي قوى سياسية وستكون الحكومة الجديدة ذات كفاءات عالية.

وفي سياق آخر، أكد سفراء السودان في فرنسا وبلجيكا وسويسرا، في بيان نشره حساب وزارة الثقافة والإعلام السودانية على فيسبوك، رفضهم الانقلاب.

اقرأ المزيد: إغلاق عام في السودان ومؤتمر صحفي مرتقب للبرهان

وأدان البيان بأشد العبارات الانقلاب العسكري، الثورة السودانية، مشيراً إلى أنه "نرحب بالمواقف الدولية القوية، وندعو الدول والشعوب المحبة للسلام إلى رفض الانقلاب".

اقرأ المزيد: عون يرفض التدخل بتحقيق انفجار بيروت وميقاتي يأمل باستئناف جلسات الحكومة قريباً

وكانت الاحتجاجات الشعبية الرافضة للانقلاب العسكري في السودان، أسفرت، يوم أمس، عن وقوع سبعة أشخاص وإصابة أكثر من 140، بنيران "الجيش"، حسب ما ذكر مسؤول بوزارة الصحة.

ليفانت - سكاي نيوز
facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!