الوضع المظلم
الثلاثاء ٢٥ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

الصحة البريطانية تحذر من 100 ألف إصابة... "قيود كورونا"مرتبطة بمعدّل التطعيم

الصحة البريطانية تحذر من 100 ألف إصابة...
1.100. ساجد جاويد

قال وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد إنه إذا لم يتم تطعيم عدد كافٍ من الأشخاص، فمن المرجح أن يتم إعادة فرض القيود في إنكلترا. وأضاف أن الحكومة لن تطبق إجراءات الخُطَّة "ب" التي تشمل تغطية الوجه الإلزامية والعمل من المنزل "في هذه المرحلة". ويرى أنه أن الضغوط الحالية التي تتحملها خدمة الصحة الوطنية يمكن تحملها. لكنه حذر من أن الحالات قد ترتفع إلى 100 ألف حالة في اليوم.


وتجاوزت حالات الإصابة بـ Covid اليومية 40 ألفاً لمدة ثمانية أيام متتالية، مع الإبلاغ عن 49139 إصابة جديدة يوم الأربعاء. وقال إن السياسيين يتحملون مسؤولية أن يكونوا "قدوة في المعركة" ضد كورونا، ويشمل ذلك ارتداء الكمامات في الأماكن المزدحمة.


ومع تزايد الضغط على الحكومة لفرض تدابير للسيطرة على انتشار الفيروس، حذر جاويد من أن "هذا الوباء لم ينته بعد" وأصر على أنه سيفعل "ما يلزم" لحماية قطاع الصحة.


وقال جافيد في مؤتمر صحفي في داونينج ستريت: "إذا لم يحصل عدد كافٍ من الناس على لقاحات معززة، إن لم يكن عدداً كافياً من الأشخاص المؤهلين للحصول على العرض الأصلي ... إذا لم يتقدموا، إذا لم يرتد الناس أقنعة عندما يجب عليهم حقاً أن يكونوا في مكان مزدحم حقاً مع الكثير من الأشخاص الذين لا يقضون وقتاً معهم عادة، إذا لم يغسلوا أيديهم وأشياءهم، فسيضربنا جميعا وهذا بالطبع سيجعل من المرجح أن تكون لدينا المزيد من القيود."


بدوره، قال البروفيسور ستيفن بويس، المدير الطبي الوطني لهيئة الخِدْمَات الصحية الوطنية بإنكلترا، إنه يتوقع استمرار ارتفاع عدد مرضى كوفيد في المستشفيات بسبب ارتفاع عدد الإصابات في المجتمع.


وأضاف البروفيسور إنه: "لا يوجد رَقْم واحد" ستدرسه الحكومة لفرض قيود جديدة - لكنها ستنظر في عوامل من بينها معدلات الإصابة، وفعالية اللِّقاح، ودخول المستشفيات، بالإضافة إلى الأنفلونزا والفيروسات الأخرى".




فيروس كورونا - بريطانيا (أرشيف) فيروس كورونا - بريطانيا (أرشيف)

حتى يوم الثلاثاء، كان هناك 7891 مريضاً في المستشفى. أفادت التقارير أن 179 شخصاً ماتوا في غضون 28 يوماً من اختبار الفيروس يوم الأربعاء.


وحث جاويد ملايين الأشخاص المؤهلين، على أخذ جرعات معززة من اللِّقاح، قائلا إن "هذا أمر أساسي بالنسبة للأشخاص للحفاظ على حرياتهم"، لكنه لم يفصح عن معدلات العدوى أو الاستشفاء، أو مدى الحاجة إلى فرض المزيد من التدابير لاحتواء الفيروس.


اقرأ المزيد: ترامب يعلن عن إطلاق “تروث سوشيال” في نوفمبر المقبل

يتعرض وزير الصحة البريطاني لضغوط، بسبب تصريحات و"رسائل مختلطة"، حيث يرفض معظم أعضاء البرلمان المحافظين ارتداء الكمامات في مجلس العموم، أو في اجتماعات مجلس الوزراء المزدحمة، فيما شجع وزير الأعمال والطاقة والصناعة، كواسي كوارتنغ، الجَمهور على حجز حفلات عيد الميلاد.


ويوم أمسِ الأربعاء، تم تسجيل أكثر من 49 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في المملكة المتحدة، و179 حالة وفاة. وأكد وزير الصحة البريطاني "يجب أن نتذكر جميعا أن هذا الفيروس سيبقى معنا على المدى الطويل، وأنه لا يزال يمثل تهديدا".


ليفانت نيوز _ bbc

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!