نائبة “كلينتون” تكشف عن تعرّضها لاعتداء جنسي من سيناتور أميركي

هوما عابدين (وكالات)

أعلنت “هوما عابدين” المساعدة المقرّبة من وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة “هيلاري كلينتون”، أنها تعرّضت لاعتداء جنسي من قبل سيناتور أمريكي، امتنعت عن ذكر اسمه.

قالت عابدين (46 عاماً) إن الواقعة حدثت عندما كانت “كلينتون” سيناتورة عن نيويورك خلال الفترة بين 2001 و2009، من قبل سيناتور أميركي.

وفي التفاصيل، قالت إنه “بعد عشاء في واشنطن حضره عدد قليل من أعضاء مجلس الشيوخ ومساعديهم.. انتهى بي الأمر بالخروج مع أحد أعضاء المجلس، وسرعان ما توقفنا أمام مبناه ودعاني للقهوة. وبمجرد دخولي، طلب مني أن أرتاح على الأريكة”.

الخارجية الأمريكية

وأضافت أن السيناتور الأمريكي خلع سترته، وشمر عن أكمامه وصنع القهوة بينما استمر في الحديث.. ثم في لحظة تغير كل شيء. وضع ذراعه اليسرى حول كتفي، وقبلني، وأدخل لسانه في فمي، وضغط علي مرة أخرى على الأريكة”.

وأعربت عن صدمتها تماماً، خلال تلك اللحظة، مشيرة إلى أنّها دفعته بعيداً.. “كل ما أردته هو محو آخر 10 ثوان”.

وأردفت “عابدين” أن السيناتور بدا متفاجئاً لكنه اعتذر وقال إنه “أخطأ” في قراءتها “طوال هذا الوقت”.

وبدأت تفكر كيف تخرج “من دون نهاية سيئة”، سألها عما إذا كانت تريد البقاء، فردت: “أنا آسفة جداً”، وخرجت وهي تحاول أن تبدو غير مكترثة.

وأردفت أنها ابتعدت عن السيناتور “لعدة أيام” لكنها صادفته بعد ذلك في مبنى الكابيتول، وأومأت برأسها عندما سألها عما إذا كانا ما يزالان صديقين. وانضمت إليها كلينتون في هذا الموقف “كما لو كانت تعلم أنني بحاجة إلى الإنقاذ على الرغم من أنني لم أخبرها بأي شيء عن تلك الليلة”.

وبقيت العلاقة وديّة بينهما وسرعان ما “دفنت الحادثة” التي أرادت نسيانها ونجحت في محوها من عقلها “كلياً”.

وتنحدر “عابدين” من أصول هندية وأم باكستانية، بعد أن سافرت مع عائلتها إلى السعودية وهي في الثانية من العمر، وعادت إلى الولايات المتّحدة للدراسة في جامعة جورج واشنطن، ثم استقرّت في الولايات المتحدة.

اقرأ المزيد: أميرة يابانية تتخلّى عن لقبها لزواجها من زميلها الجامعي

وشغلت نائبة لرئيسة موظفي كلينتون في وزارة الخارجية من 2009 إلى 2013، وكانت نائبة لمدير حملة كلينتون في انتخابات الرئاسة عام 2016.

اقرأ المزيد: جامعة في أستراليا تقدّم منحة للطلاب اللاجئين لعام 2021

ومن المقرّر أن تنشر القصة كاملة بعد أن حصلت صحيفة الغارديان على نسخة منه، لتعرض “هوما عابدين” لاعتداء جنسي من قبل سيناتور أميركي، في الأسبوع المقبل.

ليفانت – الحرة

أعلنت “هوما عابدين” المساعدة المقرّبة من وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة “هيلاري كلينتون”، أنها تعرّضت لاعتداء جنسي من قبل سيناتور أمريكي، امتنعت عن ذكر اسمه.

قالت عابدين (46 عاماً) إن الواقعة حدثت عندما كانت “كلينتون” سيناتورة عن نيويورك خلال الفترة بين 2001 و2009، من قبل سيناتور أميركي.

وفي التفاصيل، قالت إنه “بعد عشاء في واشنطن حضره عدد قليل من أعضاء مجلس الشيوخ ومساعديهم.. انتهى بي الأمر بالخروج مع أحد أعضاء المجلس، وسرعان ما توقفنا أمام مبناه ودعاني للقهوة. وبمجرد دخولي، طلب مني أن أرتاح على الأريكة”.

الخارجية الأمريكية

وأضافت أن السيناتور الأمريكي خلع سترته، وشمر عن أكمامه وصنع القهوة بينما استمر في الحديث.. ثم في لحظة تغير كل شيء. وضع ذراعه اليسرى حول كتفي، وقبلني، وأدخل لسانه في فمي، وضغط علي مرة أخرى على الأريكة”.

وأعربت عن صدمتها تماماً، خلال تلك اللحظة، مشيرة إلى أنّها دفعته بعيداً.. “كل ما أردته هو محو آخر 10 ثوان”.

وأردفت “عابدين” أن السيناتور بدا متفاجئاً لكنه اعتذر وقال إنه “أخطأ” في قراءتها “طوال هذا الوقت”.

وبدأت تفكر كيف تخرج “من دون نهاية سيئة”، سألها عما إذا كانت تريد البقاء، فردت: “أنا آسفة جداً”، وخرجت وهي تحاول أن تبدو غير مكترثة.

وأردفت أنها ابتعدت عن السيناتور “لعدة أيام” لكنها صادفته بعد ذلك في مبنى الكابيتول، وأومأت برأسها عندما سألها عما إذا كانا ما يزالان صديقين. وانضمت إليها كلينتون في هذا الموقف “كما لو كانت تعلم أنني بحاجة إلى الإنقاذ على الرغم من أنني لم أخبرها بأي شيء عن تلك الليلة”.

وبقيت العلاقة وديّة بينهما وسرعان ما “دفنت الحادثة” التي أرادت نسيانها ونجحت في محوها من عقلها “كلياً”.

وتنحدر “عابدين” من أصول هندية وأم باكستانية، بعد أن سافرت مع عائلتها إلى السعودية وهي في الثانية من العمر، وعادت إلى الولايات المتّحدة للدراسة في جامعة جورج واشنطن، ثم استقرّت في الولايات المتحدة.

اقرأ المزيد: أميرة يابانية تتخلّى عن لقبها لزواجها من زميلها الجامعي

وشغلت نائبة لرئيسة موظفي كلينتون في وزارة الخارجية من 2009 إلى 2013، وكانت نائبة لمدير حملة كلينتون في انتخابات الرئاسة عام 2016.

اقرأ المزيد: جامعة في أستراليا تقدّم منحة للطلاب اللاجئين لعام 2021

ومن المقرّر أن تنشر القصة كاملة بعد أن حصلت صحيفة الغارديان على نسخة منه، لتعرض “هوما عابدين” لاعتداء جنسي من قبل سيناتور أميركي، في الأسبوع المقبل.

ليفانت – الحرة

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit