من 14.1% إلى 18.4%.. المركزي التركي يرفع توقعاته للتضخم

الليرة التركية
صورة تعبيرية. متداولة

أعلن البنك المركزي التركي يوم الخميس، عن تعديل ترجيحاته الخاصة بالتضخم لنهاية العام الحالي، والعامين القادمين، وأوردت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن محافظ البنك شهاب قاوجي أوغلو قوله، ضمن اجتماع لإصدار تقرير التضخم الفصلي الرابع للبنك، إنه من المرجح أن يصل معدل التضخم السنوي إلى 18.4% بنهاية عام 2021 ، مقابل 14.1% في التوقعات السابقة.

وبيّن أن مراجعة التخمينات أتت مدفوعة بشكل أساسي بزيادة تكاليف الاستيراد وأسعار المواد الغذائية، مردفاً إن الارتفاع الذي جرى تدوينه خلال الفترة الماضية، في التضخم أتى نتيجة لعوامل ترتبط بالإمدادات مثل ارتفاع أسعار المواد الغذائية والواردات، إلى جانب تطورات الطلب نتيجة إعادة فتح الاقتصاد.

اقرأ أيضاً: الدوما يحذر وكييف تؤكد.. المسيرات التركية تقصف لصالح أوكرانيا

وكشف المحافظ أنه من المرجح أن يصل معدل التضخم نهاية العام المقبل إلى 11.8% مقابل توقعات سابقة بـ 7.8%، مردفاً أنه من المرجح أن يصل التضخم إلى 7% بنهاية 2023 ، قبل أن يستقر عند 5% على المدى المتوسط.

وكان قد أعلن معهد الإحصاء التركي (تركستات)، أن معدل التضخم ازداد في سبتمبر/أيلول بـ19.58% على أساس سنوي، مقابل 19.25% في أغسطس/آب.

وأقر البنك المركزي التركي في وقت سابق من أكتوبر/تشرين الأول الحالي، تخفيض معدل الفائدة الرئيسي إلى 16%، بعدما كان خفضه سبتمبر الماضي بـ100 نقطة أساس إلى 18%.

الليرة التركية

وكشفت معطيات عرضها معهد الإحصاء التركي يوم الأربعاء، أن الثقة في الاقتصاد التركي تقلصت خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول، كما تراجع مؤشر الثقة الاقتصادية إلى 101.4 في أكتوبر/تشرين الأول مقابل 102.4 في سبتمبر/أيلول.

وتراجع مؤشر ثقة المستهلك إلى 76.8 في أكتوبر/تشرين الأول مقابل 79.7 في سبتمبر السابق، فيما يمر الاقتصاد التركي بأزمة اقتصادية حادة دفعت الليرة التركية للوصول إلى مستويات قياسية من الانخفاض، وسجلت 9.6100 ليرة للدولار الواحد، يوم الخميس.

ليفانت-وكالات

أعلن البنك المركزي التركي يوم الخميس، عن تعديل ترجيحاته الخاصة بالتضخم لنهاية العام الحالي، والعامين القادمين، وأوردت وكالة “بلومبرج” للأنباء عن محافظ البنك شهاب قاوجي أوغلو قوله، ضمن اجتماع لإصدار تقرير التضخم الفصلي الرابع للبنك، إنه من المرجح أن يصل معدل التضخم السنوي إلى 18.4% بنهاية عام 2021 ، مقابل 14.1% في التوقعات السابقة.

وبيّن أن مراجعة التخمينات أتت مدفوعة بشكل أساسي بزيادة تكاليف الاستيراد وأسعار المواد الغذائية، مردفاً إن الارتفاع الذي جرى تدوينه خلال الفترة الماضية، في التضخم أتى نتيجة لعوامل ترتبط بالإمدادات مثل ارتفاع أسعار المواد الغذائية والواردات، إلى جانب تطورات الطلب نتيجة إعادة فتح الاقتصاد.

اقرأ أيضاً: الدوما يحذر وكييف تؤكد.. المسيرات التركية تقصف لصالح أوكرانيا

وكشف المحافظ أنه من المرجح أن يصل معدل التضخم نهاية العام المقبل إلى 11.8% مقابل توقعات سابقة بـ 7.8%، مردفاً أنه من المرجح أن يصل التضخم إلى 7% بنهاية 2023 ، قبل أن يستقر عند 5% على المدى المتوسط.

وكان قد أعلن معهد الإحصاء التركي (تركستات)، أن معدل التضخم ازداد في سبتمبر/أيلول بـ19.58% على أساس سنوي، مقابل 19.25% في أغسطس/آب.

وأقر البنك المركزي التركي في وقت سابق من أكتوبر/تشرين الأول الحالي، تخفيض معدل الفائدة الرئيسي إلى 16%، بعدما كان خفضه سبتمبر الماضي بـ100 نقطة أساس إلى 18%.

الليرة التركية

وكشفت معطيات عرضها معهد الإحصاء التركي يوم الأربعاء، أن الثقة في الاقتصاد التركي تقلصت خلال شهر أكتوبر/تشرين الأول، كما تراجع مؤشر الثقة الاقتصادية إلى 101.4 في أكتوبر/تشرين الأول مقابل 102.4 في سبتمبر/أيلول.

وتراجع مؤشر ثقة المستهلك إلى 76.8 في أكتوبر/تشرين الأول مقابل 79.7 في سبتمبر السابق، فيما يمر الاقتصاد التركي بأزمة اقتصادية حادة دفعت الليرة التركية للوصول إلى مستويات قياسية من الانخفاض، وسجلت 9.6100 ليرة للدولار الواحد، يوم الخميس.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit