مقتل 16 شخصاً على الأقل بتفجير مسجد بأفغانستان

مقتل 16 شخصاً على الأقل بتفجير مسجد بأفغانستان
مقتل 16 شخصاً على الأقل بتفجير مسجد بأفغانستان

قال متحدث باسم وزارة الداخلية التابعة لحكومة طالبان، قاري سعيد خوستي، إن انفجاراً كبيراً هزّ مسجداً شيعياً في مدينة قندهار بجنوب أفغانستان أثناء صلاة الجمعة، مما أسفر عن خسائر فادحة في الأرواح.

وأوضح قاري بأن السلطات تجمع تفاصيل الانفجار الذي وقع بعد أيام من تفجير انتحاري أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف مسجداً في مدينة قندوز بشمال البلاد وأسفر عن مقتل العشرات.

وأظهرت صور نشرها صحفيون على مواقع التواصل الاجتماعي أن العديد من الأشخاص قتلوا أو أصيبوا بجروح خطيرة على أرضية المسجد. ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها.

قال بلال كريمي، متحدث باسم طالبان، إن انفجاراً ضرب مسجداً في جنوب أفغانستان خلال صلاة الجمعة الأسبوعية التي يحضرها عادة حشود كبيرة من المصلين. وأضاف بأن الانفجار استهدف مسجداً في ولاية قندهار الجنوبية بعد أسبوع من هجوم مماثل استهدف شمال البلاد، وقال إن التحقيق جار.

تفجير مسجد في أفغانستان / أرشيفية

فيما نقلت قناة “طلوع نيوز” الأفغانية عن مصادر قولها إن انفجاراً وقع بالقرب من بوابة مسجد في الحي الأمني الأول بمدينة قندهار، أسفر عن سقوط ضحايا.

وأضافت القناة، أنه ونقلاً عن مسؤول حكومي محلي، فقد بلغ عدد القتلى 16 شخصاً وإصابة ما يقارب 40 آخرين في انفجار المسجد في قندهار.

ولفتت وكالة “آسواكا”  الأفغانية، إلى أن الحسينية التي وقع فيها الهجوم هي أكبر مسجد للشيعة في قندهار وتعرف باسم مسجد بيبي فاطمة أو مسجد إمام بارغاه.

وقال نعمة الله وفا العضو السابق في مجلس المحافظة إن الانفجار وقع في مسجد الإمام برجا وأسفر عن خسائر فادحة لكن لم يتم تأكيد عدد القتلى والجرحى.

اقرأ أيضاً: موت 17 طفلاً في أفغانستان بسبب الجوع الذي يهدد الملايين

وأكّد بأن الانفجار، الذي جاء بعد وقت قصير من هجوم قندوز ، على انعدام الأمن على نحو متزايد في أفغانستان حيث كثف تنظيم “الدولة الإسلامية” في أفغانستان عملياته بعد وصول طالبان للسلطة.

يأتي هذا الانفجار بعد أسبوع من تفجير بمسجد شيعي في شمال أفغانستان نفذه فرع محلي تابع لتنظيم “الدولة الإسلامية” وأسفر عن مقتل 46 شخصاً.

ليفانت نيوز_ وكالات

قال متحدث باسم وزارة الداخلية التابعة لحكومة طالبان، قاري سعيد خوستي، إن انفجاراً كبيراً هزّ مسجداً شيعياً في مدينة قندهار بجنوب أفغانستان أثناء صلاة الجمعة، مما أسفر عن خسائر فادحة في الأرواح.

وأوضح قاري بأن السلطات تجمع تفاصيل الانفجار الذي وقع بعد أيام من تفجير انتحاري أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف مسجداً في مدينة قندوز بشمال البلاد وأسفر عن مقتل العشرات.

وأظهرت صور نشرها صحفيون على مواقع التواصل الاجتماعي أن العديد من الأشخاص قتلوا أو أصيبوا بجروح خطيرة على أرضية المسجد. ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها.

قال بلال كريمي، متحدث باسم طالبان، إن انفجاراً ضرب مسجداً في جنوب أفغانستان خلال صلاة الجمعة الأسبوعية التي يحضرها عادة حشود كبيرة من المصلين. وأضاف بأن الانفجار استهدف مسجداً في ولاية قندهار الجنوبية بعد أسبوع من هجوم مماثل استهدف شمال البلاد، وقال إن التحقيق جار.

تفجير مسجد في أفغانستان / أرشيفية

فيما نقلت قناة “طلوع نيوز” الأفغانية عن مصادر قولها إن انفجاراً وقع بالقرب من بوابة مسجد في الحي الأمني الأول بمدينة قندهار، أسفر عن سقوط ضحايا.

وأضافت القناة، أنه ونقلاً عن مسؤول حكومي محلي، فقد بلغ عدد القتلى 16 شخصاً وإصابة ما يقارب 40 آخرين في انفجار المسجد في قندهار.

ولفتت وكالة “آسواكا”  الأفغانية، إلى أن الحسينية التي وقع فيها الهجوم هي أكبر مسجد للشيعة في قندهار وتعرف باسم مسجد بيبي فاطمة أو مسجد إمام بارغاه.

وقال نعمة الله وفا العضو السابق في مجلس المحافظة إن الانفجار وقع في مسجد الإمام برجا وأسفر عن خسائر فادحة لكن لم يتم تأكيد عدد القتلى والجرحى.

اقرأ أيضاً: موت 17 طفلاً في أفغانستان بسبب الجوع الذي يهدد الملايين

وأكّد بأن الانفجار، الذي جاء بعد وقت قصير من هجوم قندوز ، على انعدام الأمن على نحو متزايد في أفغانستان حيث كثف تنظيم “الدولة الإسلامية” في أفغانستان عملياته بعد وصول طالبان للسلطة.

يأتي هذا الانفجار بعد أسبوع من تفجير بمسجد شيعي في شمال أفغانستان نفذه فرع محلي تابع لتنظيم “الدولة الإسلامية” وأسفر عن مقتل 46 شخصاً.

ليفانت نيوز_ وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit