مصر ترفض محاولات الأطراف الإقليمية فرض الأمر الواقع بسوريا

السيسي مصر
السيسي - مصر \ أرشيفية

صرح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنه يرفض محاولات فرض سياسة الأمر الواقع في سوريا، مردفاً خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الروماني، كلاوس يوهانيس.

قائلاً: “ناقشنا الأزمة السورية وجددنا دعمنا لجهود المبعوث الأممي لتسوية سلمية على أساس إعلان جنيف ومجلس الأمن رقم 2254، ورفض محاولات بعض الأطراف الإقليمية التي تسعى فرض الأمر الواقع، سواء عبر انتهاك السيادة السورية أو إجراء تغييرات ديموغرافية قسرية هناك”.

اقرأ أيضاً: مسؤولون في البنتاغون: مسيّرات إيرانية نفذت هجوم التنف في سوريا

ولا يعتبر الإعلان المصري جديداً، ففي التاسع عشر من أكتوبر الجاري، أعلن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، تمسك بلاده واليونان وقبرص بوحدة سوريا، ورفضها محاولات فرض الأمر الواقع هناك.

وقال السيسي خلال مؤتمر صحفي عقده حينها، برفقة الرئيس القبرصي، نيكوس أناستاسياديس، ورئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس في العاصمة اليونانية أثينا: “هناك توافق بين مصر واليونان وقبرص، بشأن التمسك بوحدة وسيادة سوريا، ورفض محاولة بعض القوى الإقليمية فرض الأمر الواقع هناك”.

المنطقة الآمنة شمال سوريا(ليفانت)

كما شدد السيسي على رفض قادة الدول الثلاث أي محاولة من قبل ما سماها “قوى إقليمية” لتغيير ديموغرافية بعض مناطق الدولة السورية، مؤكداً أن بلاده وقبرص واليونان تدعم جهود المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، من أجل حل الأزمة السورية.

ليفانت-وكالات

صرح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنه يرفض محاولات فرض سياسة الأمر الواقع في سوريا، مردفاً خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الروماني، كلاوس يوهانيس.

قائلاً: “ناقشنا الأزمة السورية وجددنا دعمنا لجهود المبعوث الأممي لتسوية سلمية على أساس إعلان جنيف ومجلس الأمن رقم 2254، ورفض محاولات بعض الأطراف الإقليمية التي تسعى فرض الأمر الواقع، سواء عبر انتهاك السيادة السورية أو إجراء تغييرات ديموغرافية قسرية هناك”.

اقرأ أيضاً: مسؤولون في البنتاغون: مسيّرات إيرانية نفذت هجوم التنف في سوريا

ولا يعتبر الإعلان المصري جديداً، ففي التاسع عشر من أكتوبر الجاري، أعلن الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، تمسك بلاده واليونان وقبرص بوحدة سوريا، ورفضها محاولات فرض الأمر الواقع هناك.

وقال السيسي خلال مؤتمر صحفي عقده حينها، برفقة الرئيس القبرصي، نيكوس أناستاسياديس، ورئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس في العاصمة اليونانية أثينا: “هناك توافق بين مصر واليونان وقبرص، بشأن التمسك بوحدة وسيادة سوريا، ورفض محاولة بعض القوى الإقليمية فرض الأمر الواقع هناك”.

المنطقة الآمنة شمال سوريا(ليفانت)

كما شدد السيسي على رفض قادة الدول الثلاث أي محاولة من قبل ما سماها “قوى إقليمية” لتغيير ديموغرافية بعض مناطق الدولة السورية، مؤكداً أن بلاده وقبرص واليونان تدعم جهود المبعوث الأممي إلى سوريا، غير بيدرسون، من أجل حل الأزمة السورية.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit