مستخدماً قوساً وسهام.. مهاجم يقتل 5 أشخاص بالنرويج

الأمن النرويجي 1
النرويج \ أرشيفية

فقد 5 أشخاص على الأقل حياتهم، وتعرض آخرون للإصابة، بواسطة معتدي استعمل قوساً وسهام، بغية شنّ هجمات في بلدة كونغسبيرغ النرويجية، تبعاً لما أفادت الشرطة، الأربعاء.

وأوضح قائد الشرطة، أويفيند آس، للصحفيين: “تم القبض على الرجل.. من المعلومات المتوفرة لدينا الآن، نفذ هذا الشخص هذه العمل بمفرده”، وفق ما أوردت “رويترز”.

اقرأ أيضاً: فتى سوري داعشي يُخطّط لهجمات في النرويج

وتابع: “أصيب عدد من الأشخاص، وقتل العديد”، بيد أنه رفض التعليق بخصوص مجموع الضحايا، قبل أن تنقل “فرانس برس” عن مصدر أمني أن حصيلة القتلى لا تقل عن 5 أشخاص.

ولم يكشف على الفور الدافع خلف الهجوم، الذي وقع في مجموعة مواقع بوسط بلدة كونغسبيرغ، جنوب شرقي البلاد، فيما ذكرت الشرطة أن المشتبه به نُقل إلى مركز للشرطة في بلدة درامين القريبة، بيد أنها لم تذكر تفاصيل أخرى بشأنه.

وشدد قائد الشرطة، أويفيند آس، على أنه “لا يجري الآن أي بحث عن أشخاص آخرين”، بينما شددت “رويترز” عن المصدر، على نقل الجرحى إلى المستشفى، دون تحديد حالتهم أو عددهم.

الأمن النرويجي

وتقع بين الفينة والأخرى هجمات دامية وإرهابية، في مختلف البلدان الأوروبية، كان آخرها في الدنمارك، في الخامس من أكتوبر الجاري، التي وجهت اتهامات لـ3 أشخاص بمحاولة شن هجمات إرهابية، لحيازتهم مواد كيميائية ومعدات لصنع قنابل كانت ستستخدم لهذا الغرض “في مكان غير معلوم إن كان في البلاد أو خارجها”.

ولفتت ليز- لوت نيلاس المدعية العامة في كوبنهاغن ضمن بيان لها، إن “الشرطة أحبطت المخطط عندما ألقت القبض على المشتبه بهم”، وأردفت أن المتهمين رجلان وامرأة، مبينةً أن “الرجلين يبلغان من العمر 22 و23 عاماً والمرأة عمرها 39 عاماً، وأن أحد الرجلين يحمل الجنسية الدنماركية، فيما الرجل الآخر والمرأة مزدوجا الجنسية”.

ليفانت-وكالات

فقد 5 أشخاص على الأقل حياتهم، وتعرض آخرون للإصابة، بواسطة معتدي استعمل قوساً وسهام، بغية شنّ هجمات في بلدة كونغسبيرغ النرويجية، تبعاً لما أفادت الشرطة، الأربعاء.

وأوضح قائد الشرطة، أويفيند آس، للصحفيين: “تم القبض على الرجل.. من المعلومات المتوفرة لدينا الآن، نفذ هذا الشخص هذه العمل بمفرده”، وفق ما أوردت “رويترز”.

اقرأ أيضاً: فتى سوري داعشي يُخطّط لهجمات في النرويج

وتابع: “أصيب عدد من الأشخاص، وقتل العديد”، بيد أنه رفض التعليق بخصوص مجموع الضحايا، قبل أن تنقل “فرانس برس” عن مصدر أمني أن حصيلة القتلى لا تقل عن 5 أشخاص.

ولم يكشف على الفور الدافع خلف الهجوم، الذي وقع في مجموعة مواقع بوسط بلدة كونغسبيرغ، جنوب شرقي البلاد، فيما ذكرت الشرطة أن المشتبه به نُقل إلى مركز للشرطة في بلدة درامين القريبة، بيد أنها لم تذكر تفاصيل أخرى بشأنه.

وشدد قائد الشرطة، أويفيند آس، على أنه “لا يجري الآن أي بحث عن أشخاص آخرين”، بينما شددت “رويترز” عن المصدر، على نقل الجرحى إلى المستشفى، دون تحديد حالتهم أو عددهم.

الأمن النرويجي

وتقع بين الفينة والأخرى هجمات دامية وإرهابية، في مختلف البلدان الأوروبية، كان آخرها في الدنمارك، في الخامس من أكتوبر الجاري، التي وجهت اتهامات لـ3 أشخاص بمحاولة شن هجمات إرهابية، لحيازتهم مواد كيميائية ومعدات لصنع قنابل كانت ستستخدم لهذا الغرض “في مكان غير معلوم إن كان في البلاد أو خارجها”.

ولفتت ليز- لوت نيلاس المدعية العامة في كوبنهاغن ضمن بيان لها، إن “الشرطة أحبطت المخطط عندما ألقت القبض على المشتبه بهم”، وأردفت أن المتهمين رجلان وامرأة، مبينةً أن “الرجلين يبلغان من العمر 22 و23 عاماً والمرأة عمرها 39 عاماً، وأن أحد الرجلين يحمل الجنسية الدنماركية، فيما الرجل الآخر والمرأة مزدوجا الجنسية”.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit